أبوسهمين: من حق الشعب الليبي أن يعرف تفاصيل قرار وقف إطلاق النار

رئيس المؤتمر الوطني السابق، رئيس تيار «يا بلادي» نوري أبوسهمين.

قال رئيس المؤتمر الوطني السابق، رئيس تيار «يا بلادي» نوري أبوسهمين، إن الغموض لا يزال يكتنف تفاصيل قرار وقف إطلاق النار بين قوات حكومة الوفاق وقوات القيادة العامة بعد مرور يومين على إعلانه، كذلك ردود فعل الدول الداعمة لـ«الوفاق».

وأضاف في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، اليوم الأحد: «إننا مع السلام، لكن ما نخشاه أن الاتفاقات التي تبنى على الغموض وتقاسم المصالح مصيرها الفشل وتوليد حروب جديدة، فمن حق الشعب الليبي أن يعرف ما الذي حدث».

اقرأ أيضا: أمين الأمم المتحدة يرحب ببياني السراج وعقيلة صالح

والجمعة، أصدر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، بيانين، أعلنا فيهما وقف إطلاق النار في كل الأراضي الليبية، في أعقاب اتصالات سياسية دولية مكثفة بشأن الأزمة الليبية شهدها الأسبوع، وهو الموقف الذي لقي ردود فعل دولية وإقليمية واسعة.

وفي الخامس من يوليو الماضي، أعلن أبوسهمين إطلاق تيار سياسي، تحت مسمى «يا بلادي»، داعيا كل «الشخصيات الوطنية» إلى الانضمام إليه، مشيرا إلى أنه سيقوم بجولات ويجري مشاورات في كل مناطق البلاد، ومع كل الأطياف السياسية، من أجل الوصول إلى «شكل تنظيمي، محكم، ينعقد في شكله النهائي، بطرابلس قريبا».

المزيد من بوابة الوسط