آمر «القوة المشتركة»: غالبية محطات الكهرباء لم تعان من خروقات

آمر القوة المشتركة، العميد ركن الفتيوري غريبيل، (أرشيفية: صفحة القوة على فيسبوك)

قال آمر القوة المشتركة التابعة لوزارة الدفاع في حكومة الوفاق، العميد ركن الفتيوري غريبيل، إن غالبية محطات الكهرباء، التي أوكل حمايتها إلى القوة، لم تكن تعاني من أي خروقات.

وأضاف أن العمل بات الآن على عاتق الشركة العامة للكهرباء لتوفير خدماتها إلى المواطنين، موضحا أن مشكلة انقطاع التيار لم تكن بسبب اقتحام المواطنين المحطات رفضا لطرح الأحمال كما كانت تقول الشركة، حسب بيانه في مقطع فيديو نشرته صفحة القوة المشتركة على صفحتها بموقع فيسبوك، أمس الثلاثاء.

وأرجع غريبيل تدهور أوضاع الشركة ومحطاتها إلى سياسات مجلس إداراتها السابق، محملا إياه مسؤولية عدم القدرة على توفير الخدمة الجيدة، مردفا أن القوة المشتركة جاهزة حاليا لتسليم مهمة تأمين المحطات إلى جهاز الشرطة الكهربائية التابع لوزارة الداخلية في حكومة الوفاق.

يذكر أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج كلف القوة المشتركة، في 2 أغسطس الماضي، بتأمين لمحطات الكهرباء في المنطقة الغربية، وهي: «الرويس وشكشوك والعجيلات والكريمية والزهراء والزاوية والحرشة وبئر الغنم، ومحطات الكهرباء من جنزور وصولا إلى مدينة مصراتة، ومنها محطة القره بوللي والخمس وزليتن ووسط مصراتة والسكت وطمينة».

المزيد من بوابة الوسط