«داخلية الوفاق» تعلن ضبط 55 مهاجرًا غير شرعي

المهاجرون غير الشرعيين عقب القبض عليهم. (وزارة الداخلية)

أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق، اليوم الأحد، ضبط 55 مهاجرًا غير شرعي من جنسيات مختلفة في مدينة زليتن، مشيرة إلى القبض على شخص ليبي الجنسية متورط في التنسيق لعملية الهجرة. 

وأوضحت الوزارة، في بيان صحفي، أن من بين المهاجرين أربعة نساء، وستة أشخاص دون سن الثمانية عشرة، مشيرة إلى أن الشخص الليبي «نقل جثتين لمهاجرين غير شرعيين وافاهما الأجل نتيجة سوء التغذية بمكان التخزين»، وفق الصفحة الرسمية للوزارة بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

وتبدأ التفاصيل الأولى لعملية ضبط المهاجرين بعد ورود معلومات لوحدة مكافحة التهريب والتسلل البحري زليتن التابعة لمكتب العمليات البحرية بالإدارة العامة لأمن السواحل، مفادها وجود عددا من المهاجرين غير الشرعيين في مخزن، مستعدين لعملية هجرة عبر الساحل البحري بمدينة زليتن، حسب الوزارة.

اقرأ أيضا: إنقاذ 6 مهاجرين غير شرعيين تعطل قاربهم وسط البحر

وأشارت الداخلية إلى مداهمة المكان ونقل المضبوطين لمقر الوحدة وتقديم المساعدات الإنسانية والطبية لهم بالتعاون مع مديرية أمن زليتن وجهاز الإسعاف والطوارئ، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم، وفتح محضر جمع استدلالات من قبل مركز شرطة الجمعة التابعة لمديرية أمن زليتن، وتسليم المتورطين لمركز الشرطة ليتم إحالتهم للنيابة العامة. ولفت البيان إلى تسليم المهاجرين غير الشرعيين لمركز إيواء الهجرة غير الشرعية زليتن، التابع لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية من حيث الاختصاص.

ويوم الجمعة أعلنت وزارة الداخلية إنقاذ الدوريات التابعة لوحدة مكافحة التهريب والتسلل تاجوراء ستة مهاجرين غير شرعيين من جنسيات مختلفة، وانتشال جثة في المنطقة الواقعة بين غوط الرمان والقرة بوللي.

المزيد من بوابة الوسط