نداء استغاثة من المركز الوطني للقلب تاجوراء بسبب انقطاع التيار الكهربائي

مدير المركز الوطني لعلاج وجراحة القلب تاجوراء عبدالرؤوف فارس (أرشيفية: الإنترنت).

أطلق المركز الوطني لعلاج وجراحة القلب تاجوراء، نداء استغاثة منذ قليل، ناشد فيه الجهات المعنية بالشركة العامة للكهرباء، والمسؤولين، ومؤسسات المجتمع المدني، التدخل لتقديم حلول عاجلة لانقطاع التيار الكهربائي عن المركز طيلة ثلاثة أيام متواصلة.

وجاء في الاستغاثة التي أطلقها المكتب الإعلامي بالمركز الوطني للقلب: «نداء عاجل وهام جدا.. المركز الوطني للقلب تاجوراء بدون كهرباء.. إلى جميع الجهات المعنية بالشركة العامة للكهرباء، وإلى جميع السادة المسؤولين والناس الخيرة داخل تاجوراء وخارجها ومؤسسات المجتمع المدني.. نناشدكم ونشد على أياديكم.. أمام الله وأمامكم.. نطلب منكم التدخل فى أسرع وقت ممكن لإيجاد حلول عاجلة ومستعجلة لمعالجة مشكلة توزيع طرح أحمال الكهرباء على المركز الوطني للقلب تاجوراء»، وفق ما نشرته صفحة المركز على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

إلغاء عمليات
وأشار المركز إلى آثار أزمة الكهرباء على عمل قطاعاته الطبية بالقول إن ذلك «تسبب في زيادة معاناة المريض حيث ألغيت العمليات، وحالات غسيل كلى مستعجلة، وأطفال داخل الحضانات. ونساء تعاني تحت عمليات الوضع، والعنايات (العناية المركزة) دون أكسجين. والعمليات أقفلت».

كما أوضح المركز أن «التحاليل أتلفت بسبب انقطاع الكهرباء الذي دام لأكثر من ثلاثة أيام متواصلة، ولا يزال الانقطاع مستمرا».

وتشهد غالبية مناطق ليبيا حاليا أزمة كهرباء محتدمة، حيث ينقطع التيار لساعات متصلة تتراوح بين 12 و20 ساعة في بعض المناطق، ما دفع عددا من المواطنين للاحتجاج بالعاصمة طرابلس، يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، ضد إدارة الشركة العامة للكهرباء، مطالبين بحلول ناجزة للمشكلة، وهو ما ردت عليه الشركة بالقول إنها طالبت بمبالغ محددة لعمليات الصيانة منذ العام 2016، ولم يتم تلبية طلبها إلا أواخر 2019، وأن المشروعات الجديدة متعطلة نتيجة الظروف الأمنية في البلاد.

المزيد من بوابة الوسط