دي مايو: ليبيا أساسية لسياستنا الخارجية والأمنية وعازمون على الدفاع عن مصالحنا الجيوستراتيجية

وزير الخارجية الإيطالي، لويغي دي مايو. (آكي)

قال وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي، لويجي دي مايو، الأربعاء إن ليبيا أساسية بالنسبة لسياسة إيطاليا الخارجية والأمنية، مؤكدًا عزم بلاده «أكثر من أي وقت مضى على الدفاع عن مصالحها الجيوسياسية والاستراتيجية».

جاء ذلك خلال تصريحات نقلتها وكالة «آكي» الإيطالية لدي وصول دي مايو إلى مطار روما الداخلي  بضاحية تشامبينو، عائدًا من زيارة قصيرة إلى طرابلس اليوم، حيث التقى رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، ووزير الداخلية فتحي باشاغا.

اقرأ أيضا السراج ودي مايو يؤكدان أهمية العودة إلى المسار السياسي واستئناف إنتاج النفط

وأكد رئيس الدبلوماسية الإيطالية أن «الحوار بين إيطاليا وليبيا لم يتوقف أبدًا، حتى في أشد مراحل حالة طوارئ فيروس كورونا»، مشددًا على أن «ليبيا أساسية بالنسبة لسياستينا الخارجية والأمنية».

وخلال زيارته إلى طرابلس التي امتدت لعدة ساعات، بحث دي مايو مع السراج تطورات الأوضاع في ليبيا وأهمية العودة إلى المسار السياسي، والضرورة القصوى لعودة إنتاج النفط، وتطرق الطرفان كذلك إلى العملية الأوروبية «إيريني» لتطبيق حظر توريد الأسلحة المفروض على ليبيا، وكذلك ملف الهجرة غير الشرعية وتطوير التنسيق المشترك للتصدي لهذه الظاهرة.

كما بحث دي مايو مع باشاغا «آفاق التعاون المشترك بين البلدين الصديقين، ومستجدات الأوضاع في ليبيا، وملف الهجرة غير الشرعية وتطوير التنسيق المشترك للتصدي لهذه الظاهرة»، حسب بيان صادر عن وزارة الداخلية في حكومة الوفاق.

المزيد من بوابة الوسط