«صحة الوفاق»: بدء فصل «بلازما دم» المتعافين من «كورونا» لعلاج «الحالات الحرجة»

جانب من عملية فصل بلازما دم المتعافين من كورونا (صحة الوفاق).

أعلنت وزارة الصحة بحكومة الوفاق الوطني، بدء أطباء قسم عناية الباطنة بمستشفى طرابلس الجامعي وبالتنسيق مع مصرف الدم المركزي وفرق الرصد والتقصي، في فصل بلازما دم المتعافين من فيروس «كورونا المستجد» لاستخدامها في علاج الحالات الحرجة المصابة بالفيروس.

وأعدّ الفريق الطبي المكون من الدكتور محمود المحجوب أخصائي عناية باطنة والدكتورة وفاء العاقل والدكتور محمد غيث، تحت إشراف رئيس قسم الباطنة الدكتور أبوبكر المريول، البروتوكول الخاص بعمليات الفصل واستخدام البلازما بعد الحصول على الموافقات اللازمة من لجنة الأخلاقيات الطبية والمركز الوطني لمكافحة الأمراض، وفق ما نشرته الوزارة عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

ودعا الفريق الطبي الحالات التي تعافت من فيروس كورونا، إلى الاتصال بفرق الرصد والتقصي بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض للتبرع ببلازما الدم مساهمةً منهم في علاج الحالات الأخرى المصابة.

ونقلت الوزارة عن مدير مصرف الدم المركزي عصام الدين قريز، قوله إن أول عملية سحب وفصل بلازما دم متعافي من فيروس كورونا جرت بمصرف الدم المركزي وبالتنسيق مع مستشفى طرابلس الجامعي.

كان مستشفى طرابلس الجامعي قد شرع في استخدام «البلازما العلاجية» منذ بداية العام الماضي لعلاج حالات الوهن العضلي، وإلتهاب الأعصاب الحادة، والأمراض الروماتيزمية، وبعض أمراض الدم، وقد أثبتت هذه الطريقة نجاحها من خلال تسجيل أكثر من 200 جلسة علاجية، وفق الوزارة نفسها.