ترامب يدعو لـ«التهدئة سريعا» في ليبيا خلال اتصال مع إردوغان

إردوغان (إلى اليمين) وإلى جواره ترامب. (الإنترنت)

قال البيت الأبيض إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، دعا إلى «التهدئة سريعًا» في ليبيا خلال اتصال مع نظيره التركي رجب طيب إردوغان السبت.

وقالت أنقرة إن البلدين العضوين في حلف شمال الأطلسي اتفقا على مواصلة السعي لتحقيق الاستقرار في منطقة شرق البحر المتوسط بما فيها سورية، في حين قال ناطق باسم إردوغان إن «على المجتمع الدولي أن يقف مع تركيا في الصراع الليبي»، وفق وكالة «رويترز».

ترامب وإردوغان يتفقان على مواصلة التعاون العسكري والسياسي في ليبيا

وسيطرت قوات حكومة الوفاق خلال الأيام الماضية على عدة بلدات وقاعدة الوطية الجوية الاستراتيجية، ودمرت عددًا من أنظمة الدفاع الجوي الروسية الصنع التابعة لقوات القيادة العامة.

وقال الناطق باسم البيت الأبيض جود دير، في بيان، «أكد الرئيس ترامب قلقه إزاء تفاقم التدخل الأجنبي في ليبيا، وشدد على ضرورة التهدئة السريعة».

وقال الناطق باسم الرئاسة التركية في مقابلة مع تلفزيون (إن تي في) إن بلاده «لن تذعن لتهديدات (المشير خليفة) حفتر أو غيره».

وأضاف: «على المجتمع الدولي اتخاذ موقف ضد حفتر. نحن بحاجة للعودة إلى الطاولة للتوصل إلى حل سياسي في أقرب وقت ممكن».

المزيد من بوابة الوسط