النائب العام يفتح التحقيق في واقعة دخول 9 مواطنين مع العالقين من تركيا بالمخالفة

استقبال مواطنين ليبيين من العالقين بتركيا في مطار مصراتة. 5 مايو 2020. (بوابة الوسط)

أكد القائم بأعمال النائب العام، الصديق الصور، اليوم الخميس، أن النيابة العامة باشرت التحقيق في واقعة دخول 9 مواطنين مع العالقين العائدين من تركيا بالمخالفة لإجراءات العودة المقررة ضمن جهود مكافحة كورونا وخرق الإجراءات التنظيمية التي تهدف لحماية المواطنين في داخل البلاد في ظل تفشي الوباء عالميا.

وقال الصور في رسالة وجهها إلى كل من رئيس اللجنة العليا لإدارة الأزمة والاستجابة لمجابهة جائحة كورونا، ووكيل وزارة الخارجية، ووكيل وزارة المواصلات ومدير منفذ مطار مصراتة إن النيابة العامة «باشرت التحقيق حيال واقعة عدم الالتزام بما تفرضه القوانين من واجب حماية السلامة وصحة المجتمع وحمايته من الأخطار التي تهدده».

وأوضح أن هذا الإجراء يأتي بعد إخطاره بواقعة خرق الإجراءات المقررة في شأن تنظيم عودة المواطنين الليبيين الموجودين بالدول الأخرى، مشيرا إلى مطالعته لكتاب رئيس اللجنة العليا لإدارة الأزمة والاستجابة لمجابهة جائحة كورونا بلدية مصراتة بشان إخطار وكيل وزارة الخارجية للشؤون الفنية، واطلاعه على كتاب القنصل الليبي في إسطنبول بشأن الواقعة.

وطلب الصور من المسؤولين الأربعة «بموافاة النيابة العامة بأسماء كل المواطنين الذين كانوا من ضمن المستهدفين بالعودة بتاريخ 5 مايو الجاري. وأسماء المواطنين الذين أدرجت أسمائهم بقائمة العائدين دون ان يكونوا من ضمن خطة الحجر وتاريخ العودة مع بيان أسماء من استبعدوا».

كما طلب الصور «موافاة النيابة العامة بأسماء الموظفين العموميين الذين أسند إليهم أمر تنظيم عودة المواطنين الموجودين على أراضي الجمهورية التركية بتاريخ 5 مايو الجاري»، مشددا على أنه «لا يمكن أي مواطن تحت أي ظرف من العودة إلى الوطن إلا بعد قضاء المدة المقررة للحجر الصحي وإجراء التحاليل اللازمة مع تأكيد النيابة العامة على ملاحقة كل من يخالف ما جاء في هذا البند ولئن لم يتحقق أي ضرر باعتبار أن هذه الوقائع تشكل ركن الخط وفقا للنماذج القانونية المجرمة لهذا الفعل».

ودعا الصور المسؤولين القائمين على هذه العملية إلى التأكيد على متابعة التابعين لهم «بضرورة الالتزام بالإجراءات المقررة للوقاية من الجائحة وموافاة مكتب النائب العام عقب كل رحلة بقوائم تتضمن أسماء من منحت لهم شهائد المتابعة الصحية تقابلها قائمة تطابقها بأسماء من تم نقلهم على متن طائرات شركات الخطوط الجوية العائدة إلى ليبيا». 

اقرأ أيضا: القنصل الليبي باسطنبول يوضح سبب السماح بعودة 9 مواطنين مع العالقين في تركيا

يأتي ذلك بعد انتقادات وجهت للقائمين على تنظيم عودة المواطنين الليبيين العالقين بالخارج بعد السماح بدخول 9 مواطنين عبر مطار مصراتة الدولي مع أول مجموعة عادت من إسطنبول أول أمس بالمخالفة للإجراءات التنظيمية التي جرى تطبيقها للتأكد من خلو العائدين من فيروس كورونا.

وأوضح القنصل الليبي في إسطنبول علي الشريف في كتاب وجهه إلى مدير الإدارة العامة للرقابة الخارجية بهيئة الرقابة الإدارية سبب السماح لهم بالعودة، بأنه جاء «بناء على اتصال من قبل رئيس المجلس الأعلى للدولة الذي قام بمشاورات مع رئيس لجنة متابعة عودة الليبيين العالقين بالخارج بشأن السماح (لأسرة شهيد) والمكونة من والدته وأفراد أسرته لحضور مراسم دفن الشهيد وطلب الإذن بالسماح لهم بالصعود إلى الطائرة من مطار اسطنبول على أن يتم اتخاذ الإجراءات الصحيحة بمطار مصراتة».

المزيد من بوابة الوسط