القنصل الليبي باسطنبول يوضح سبب السماح بعودة 9 مواطنين مع العالقين في تركيا

وصول مواطنين ليبيين من العالقين بتركيا. 5 مايو 2020. (بوابة الوسط)

أوضح القنصل الليبي العام المكلف في اسطنبول، فتحي علي الشريف، اليوم الأربعاء، في كتاب وجهه إلى مدير الإدارة العامة للرقابة الخارجية بهيئة الرقابة الإدارية سبب السماح بعودة 9 مواطنين مع أول مجموعة من العالقين العائدين من تركيا أمس الثلاثاء إلى مطار مصراتة الدولي.

وأكد الشريف في كتابه الذي اطلعت عليه «بوابة الوسط» أن الخطة المتبعة لدى القنصلية الليبية في اسطنبول لإعادة المواطنين الليبيين العالقين في تركيا بسبب جائحة كورونا «تستند إلى الحجر الصحي لمدة 14 يوما، مع إجراء اختبار (covid - 19 PCR) قبل بداية الحجر واختبار آخر قبل العودة، تصدر إفادة معتمدة ومرفق بها نتيجة الاختبارين تمنح للمواطن عند عودته إلى أرض الوطن، ولا يسمح بالصعود إلى الطائرة دون إبراز إسورة اليد، وذلك تحفظا لمنع تجاوز هذه الترتيبات».

وأوضح الشريف أن عودة 9 مواطنين أمس الثلاثاء مع المواطنين العالقين الذين أعيدوا أمس الثلاثاء جاء «بناء على اتصال من قبل رئيس المجلس الأعلى للدولة الذي قام بمشاورات مع رئيس لجنة متابعة عودة الليبيين العالقين بالخارج بشأن السماح (لأسرة شهيد) والمكونة من والدته وأفراد أسرته لحضور مراسم دفن الشهيد وطلب الإذن بالسماح لهم بالصعود إلى الطائرة من مطار اسطنبول على أن يتم اتخاذ الإجراءات الصحيحة بمطار مصراتة».

وأكد القنصل الليبي العام المكلف في اسطنبول حرصه الشديد على اتباع الإجراءات الخاصة بعودة العالقين، والتي تضمن سلامتهم وسلامة المواطنين في أرض الوطن، معتبرا أن «ما حدث في الرحلة المذكورة يعتبر استثناء جاء بناء على طلب جهات عليا مسؤولة في الدولة ضمنت أن يتم استقبال الأشخاص المذكورين واتخاذ الاحتياطات وإبلاغ الجهات الصحية والمعنية بمتابعة حالتهم».

اقرأ أيضا: بالصور.. وصول 240 مواطنا ليبيا من العالقين بتركيا إلى مطار مصراتة

واستقبل مطار مصراتة الدولي مساء أمس أول مجموعة من المواطنين الليبيين العالقين بتركيا، والذين بلغ عددهم حوالي 240 شخصا. وفور وصولهم جرى استكمال كافة الإجراءات الصحية بالتنسيق مع اللجنة العليا لمكافحة وباء كورونا.

المزيد من بوابة الوسط