حصر الأجانب المقيمين بمنطقة تينيناي جنوب بني وليد

لجنة الحصر خلال القيام بأعمالها في حصر الأجانب جنوب بني وليد. (الإنترنت)

قامت لجنة حصر الأجانب التابعة للمجلس البلدي بني وليد، اليوم الثلاثاء، بزيارة إلى منطقة تينيناي جنوب المدينة من أجل حصر الأجانب المقيمين فيها وتوثيق المعلومات الخاصة بهم لدى اللجنة من أجل المحافظة على الأمن والصحة العامة داخل البلدية.

وأوضح مدير المكتب الإعلامي بالمجلس البلدي بني وليد، عبدالمنعم الساعدي لـ«بوابة الوسط» أن عملية حصر وتوثيق الأجانب تضمن حقوق وواجبات الأجانب من النواحي الصحية، إضافة إلى تسهيل عملهم داخل نطاق البلدية.

ودعا الساعدي كل المواطنين إلى التواصل مع اللجنة الكائن مقرها بجوار مصرف الادخار بني وليد، لتسجيل العمالة الأجنبية ومنحهم بطاقة الحصر والبطاقة الصحية، على أن يكونوا مصحوبين بـست صور شخصية، وصورة من جواز السفر.

يشار إلى أن لجنة حصر الأجانب في بني وليد تضم ممثلين عن مكتب الرعاية الصحية وأجهزة الأمن الداخلي والخارجي والحرس البلدي والهجرة غير الشرعية والقوى العاملة ومصلحة الجوازات ومديرية الأمن.

المزيد من بوابة الوسط