المفوضية العليا للانتخابات تبحث سبل تعزيز «ثقافة المشاركة»

جانب من اجتماع المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، طرابلس، 10 فبراير 2020 (الصفحة الرسمية للمفوضية على فيسبوك)

عقدت وحدة دعم المرأة بالمفوضية الوطنية العليا للانتخابات، اليوم الإثنين، الاجتماع التحضيري الأول مع مؤسسات المجتمع المدني المعنية بمجال التوعية الانتخابية للمرأة، لبحث آلية التواصل بين المفوضية والمؤسسات، وذلك بمقر الإدارة العامة بطرابلس.

وافتتح الاجتماع مدير إدارة التوعية بالمفوضية السيد مصطفى الفرجاني، الذي حضر جانبًا من اللقاء، موضحًا أنه يأتي ضمن سلسلة من البرامج التي أطلقتها المفوضية لتنفيذ خططها التوعوية، مشيدًا بدور المجتمع المدني باعتباره شريكًا أساسيًّا للمفوضية في تنفيذ الاستحقاقات الوطنية، وذلك وفق ما نشرته المفوضية عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

أنشطة 2020
وأوضحت مسؤولة وحدة دعم المرأة بالمفوضية، إيناس الطويني، أن اللقاء استهدف فتح مجال التحاور والتشاور حول الأنشطة التي ستتولى الوحدة تنفيذها خلال العام 2020، وأهمية التواصل مع المنظمات المعنية بالتوعية في تعزيز ثقافة المشاركة الانتخابية.

وقالت في كلمتها: «إن الوحدة ومنذ تاريخ إنشائها تأخذ على عاتقها مهمة توعية النساء بما يتعلق بالانتخابات ومدى أهميتها في إرساء قواعد الديمقراطية في بناء الدولة المدنية، وهذا الطريق لا يتحقق إلا بتكاتف جهود جميع الشركاء».

يذكر أن وحدة دعم المرأة أُنشئت بقرار من مجلس المفوضية رقم (59) لسنة 2017، ومن أبرز مهامها العمل على تسهيل مشاركة المرأة في العملية الانتخابية والتنسيق مع منظمات المجتمع المدني العاملة في مجال دعم المرأة، ومتابعة التحديات والصعوبات التي تواجهها في المشاركة الانتخابية.