ننشر نص حكم محكمة استئناف طرابلس في قضية «ضحايا سجن أبوسليم»

محكمة استئناف طرابلس أثناء النطق بالحكم في قضية ضحايا سجن أبوسليم، 15 ديسمبر 2019 (الإنترنت)

أصدرت محكمة استئناف طرابلس، اليوم الأحد، حكمها برفض القضية رقم 2014/100، المعروفة إعلاميا بقضية «ضحايا سجن أبوسليم» التي جرت أحداثها عام 1996. وأوردت صفحة وزارة العدل بحكومة الوفاق على موقع «فيسبوك»، منطوق الحكم على النحو الآتي:

«بعد الإطلاع على الأوراق والمداولة والإطلاع على المواد – 210 -275 – 345 – 348- ق أ ج، وعلى المادتين 105 و107 من قانون العقوبات العامة.
بسم الله حكمت المحكمة للمتهمين الثالث والعشرون/ أحمد سعد الفرجاني الزغداني، والتاسع والأربعون/ ميلاد سالم سليم الصادق، والثالث والسبعون/ عمر أرحومه سالم الحداد، والرابع والسبعون/ الشيباني عبدالسلام الشيباني، والخامس والثمانون/ محمد مسعود اصليل، بسقوط الجريمة المنسوبة إليهم لوفاتهم قبل الإدانة، وحكمت المحكمة غيابيا للمتهمين التاسع / سعيد الأعور، والتاسع والسبعون/ مصباح معمر المهدي، وحضورياً لباقي المتهمين بسقوط الجريمة المسندة إليهم بمضي المدة».

وقال نقيب المحامين أحمد نشاد، إن «المحكمة قضت بسقوط التهم عن جميع المتهمين في القضية؛ لمضي المدة». وأضاف نشاد، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، أن القضية رفعها أهالي الضحايا منذ أكثر من عام، مشيرا إلى رفض المحكمة القضية من حيث الشكل «لمُضي المدة»، وبالتالي لم تنظرها من حيث الموضوع.

وأوضح نشاد، وهو محامي المتهم عبد الله السنوسي، أن حكم محكمة استئناف طرابلس غير نهائي، إذ «يمكن الطعن عليه أمام المحكمة العليا خلال 60 يوما». يشار إلى أن «مذبحة سجن أبوسليم» وقعت أحداثها في 29 يونيو العام 1996، وراح ضحيتها نحو 1269 سجينا، بحجة تمردهم ومقاومة رجال الأمن.

المزيد من بوابة الوسط