السفير ريتشارد نورلاند رئيسًا فخريًا لغرفة التجارة الأميركية - الليبية

سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا ريتشارد نورلاند. (الإنترنت)

أعلنت غرفة التجارة الأميركية في ليبيا، عن موافقة سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا ريتشارد نورلاند على شَغل منصب رئيس فخري بالمنظمة، وفق بيان نشرته السفارة الأميركية عبر صفحتها على «فيسبوك» اليوم الأحد.

ووفق البيان فإنه من المتوقع في المستقبل أن تتعاون بعثة الولايات المتحدة لدى ليبيا وغرفة التجارة الأميركية - الليبية على إقامة أنشطة تهدف إلى دعم استثمارات الشركات الأميركية في ليبيا، وتعزيز الشراكات بين الشركات في البلدين.

وقالت مديرة غرفة التجارة الأمريكية - الليبية، ديبي هيرست: «يشرّفنا أنّ السفير نورلاند انضم إلينا في هذا الدور حيث نعمل جميعًا بجد للإسهام بشكل إيجابي في تنمية ليبيا، كما أنّنا نثمّن عاليا دعم السفير نورلاند لجهودنا وكذلك تقديره للقيمة التي يمكن أن تضيفها منظمة مثل غرفة التجارة الأمريكية- الليبية».

وقال سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا، ريتشارد نورلاند: «بما أنّ المجتمع الدولي يعمل من خلال الأمم المتحدة لإنهاء النزاع في ليبيا، يُسعدني دعم جهود غرفة التجارة الأميركية - الليبية لتعزيز فرص الشركات الأميركية للعمل في ليبيا في قطاعات الطاقة والكهرباء والأمن والرعاية الصحية».

وأعرب نورلاند عن تطلعه «إلى العمل مع غرفة التجارة الأميركية - الليبية لتعزيز المصالح التجارية الأميركية بهدف المساعدة في تعزيز الناتج الاقتصادي الليبي لصالح جميع الليبيين».

وقال النائب الأول لرئيس غرفة التجارة الأميركية، سكوت إيزنر: «يُسعدنا أن نرى مشاركة السفير نورلاند مع غرفة التجارة الأميركية - الليبية. وغالبًا ما يخدم السفراء الأميركيون في هذا الدور ضمن غرفة التجارة الأميركية حول العالم ويقدّمون رؤى قيمة ودعمًا كبيرا. ونتطلع إلى رؤية الخطوات الاقتصادية التي ستقوم بها ليبيا في السنوات القادمة».

وتتمثل مهمّة غرفة التجارة الأميركية - الليبية في دعم دخول الشركات الأميركية إلى السوق الليبية من خلال تقديم مجموعة من الخدمات التجارية لأعضائها وخلق بيئة يمكن لرجال الأعمال الأميركيين والليبيين فيها تحديد مجالات الاهتمام المشتركة المتعلقة بالفرص التجارية في ليبيا والتعاطي معها.