مركز طبرق الطبي يبحث إجراء توأمة مع مستشفى وجامعة بوتيه في فرنسا

اجتماع مدير مركز طبرق الطبي مع مسؤولي كلية الطب البشري بجامعة بوتيه الفرنسية. (الإنترنت)

عقد مدير عام مركز طبرق الطبي، الدكتور فرج عبدالله الجالي، اليوم الثلاثاء، اجتماعا مع مسؤولي كلية الطب البشري في جامعة بوتيه الفرنسية، لبحث وتعزيز التعاون الطبي وإجراء توأمة بين المركز والجانب الفرنسي.

وقال المكتب الإعلامي لمركز طبرق الطبي إن الاجتماع حضره عميد كلية الطب البشري بجامعة بوتيه الفرنسية، البروفيسور روبلو، والبروفيسور جيروم من مستشفى بوتيه، ورئيس مركز (MTI) للتدريب والمكلف من الجانب الفرنسي بمتابعة بنود التعاون بين مركز طبرق الطبي وجامعة وبلدية طبرق مع نظائرهم في بلدية بوتيه، استعدادا لإجراء توأمة بين مركز طبرق الطبي والمستشفيات الفرنسية.

وأضاف المكتب أن الاجتماع «تركز على وضع النقاط المبدئية لإجراء توأمة بين مركز طبرق الطبي ومستشفى وجامعة بوتيه، بحيث تأتي مجموعات طبية بشكل دوري من أجل تدريب وتأهيل العناصر الطبية والطبية المساعدة داخل مركز طبرق الطبي، للكشف على الحالات وإجراء العمليات الكبرى واستكمال إجراءات التوأمة».

وأوضح المكتب الإعلامي أن من أهم بنود هذه التوأمة «حضور أطباء زوار في مختلف التخصصات إلى طبرق، وإيفاد أطباء وتمريض وفنيين لحضور دورات تدريبية محددة، وقبول المعيدين للدراسة في جامعه بوتيه من مختلف الكليات الطبية، بحيث يدخل المعيد نفس التخصص الموفد له ويعامل مثل الطالب الفرنسي».

وسبق لمركز طبرق الطبي أن وقع عدة اتفاقيات مع مستشفيات ومراكز طبية في الولايات المتحدة الأميركية وتونس ومصر وبريطانيا، في إطار مساعي إدارة المركز لتطوير الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين.