المفوضية الأوروبية: لا خطط لتوقيع اتفاقات مع ليبيا بشأن المهاجرين

الناطقة باسم المفوضية الأوروبية ناتاشا برتود، (أرشيفية: إنترنت)

قالت الناطقة باسم المفوضية الأوروبية، ناتاشا برتود، إنه لا يوجد أي خطط لدى مؤسسات الاتحاد أو وكالاتها المتخصصة لتوقيع اتفاق مع ليبيا بشأن المهاجرين، مشيرة إلى أن وكالة حرس الحدود وخفر السواحل الأوروبية لا تستطيع التدخل خارج حدود الاتحاد، إلا في حال وجود اتفاقية مع دولة ما، وفق وكالة «آكي» الإيطالية.

ويأتي الموقف الأوروبي تعليقا على أنباء تحدثت عن مطالبة الحكومة الإيطالية للاتحاد بدعم إنشاء مراكز فرز لاجئين في ليبيا أو ما يعرف بـ«النقاط الساخنة».

اقرأ أيضا: وزيرة داخلية إيطاليا تطالب الاتحاد الأوروبي بمساعدة ليبيا في مواجهة الهجرة غير الشرعية  

وأضافت برتود، أن «بروكسل لا تزال تعتبر ليبيا مكانا غير آمن، وبالتالي لا يمكن إعادة المهاجرين إلى هذا البلد بعد إنقاذهم في البحر».

وردا على سؤال يتعلق بالاتفاقية الموقعة بين إيطاليا وليبيا العام 2017 بشأن إدارة الهجرة، والتي قد تمدد تلقائيا في حال عدم اعتراض الطرفين، قالت برتود، إنها «مسألة ثنائية بين البلدين».

وقبل عامين، وقعت الحكومة الإيطالية وحكومة الوفاق، مذكرة تفاهم للحد من الهجرة المنطلقة من سواحل ليبيا، ومن المقرر أن تتجدد تلقائيا في 2 نوفمبر المقبل، إذا لم تطلب روما وطرابلس تعديلها أو إلغاءها.