سلامة: الشرعية في ليبيا معقدة.. وسيحسمها صندوق الاقتراع

مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة, (أرشيفية : الإنترنت)

قال المبعوث الأممي غسان سلامة، إن الشرعية في ليبيا «معقدة»، مؤكدًا أنها «لن تُحسم بصورة واضحة وصريحة، إلا من خلال صندوق الاقتراع».

وحدد سلامة، خلال حوار لقناة «218 نيوز»، اليوم الأربعاء، عددًا من الشروط لكي يكون الانتخاب هو الفيصل، تمثلت في: «وجود حكومة موحدة على كامل الأراضي، وتفعيل مفوضية الانتخابات، وقبول جماعي مسبق بالنتائج، ومشاركة واسعة من الليبيين»، معتبرًا أن «كل هذه الشروط غير متوفرة الآن»، وشدد على ضرورة «إيقاف الحرب حتى نبدأ في عملية سياسية، ووقف التدخل الخارجي، ووضع الأسلحة الثقيلة بعيدًا عن المدن».

أتواصل مع كل الأطراف
وأوضح المبعوث الأممي، أنه يتعامل مع حكومة الوفاق المعترف بها وفق قرار دولي، كما يقوم بدور الوسيط بين كل القوى السياسية على الساحة الليبية، مضيفًا: «علي احترام القرار الدولي الذي يعترف بحكومة واحدة، وعلي الانفتاح على قوى أخرى غير معترف بها».

اقرأ أيضا: سلامة يحدد 4 خطوات لوقف القتال في ليبيا  

وتابع: «نريد إشراك كل مَن نأى بنفسه أو أُبعد في العملية السياسية المقبلة، لكي يلتئم شمل الليبيين.. ونتمكن من استخراج شرعية مؤسسات قوية وليست فئوية لفئة من الليبيين».

وردًّا على سؤال حول «مشروع المشير خليفة حفتر»، قال المبعوث الأممي: «ليس لي أن أقرر المشاريع السياسية لأي طرف في ليبيا، علي العمل بنزاهة وحيادية لوقف الحرب، وهذا يعني التواصل مع كل الأطراف التي انخرطت في هذه الحرب دون استثناء، لأن هذا من مصلحة الليبيين، فالناس يريدون وقف هذه الحرب ويريدون العودة إلى منازلهم، ويريدون أن يعود الأطفال لمدراسهم وأن تخلى من المهجرين».

المزيد من بوابة الوسط