مساع إيطالية ودولية لوضع حد للنزاع وإعادة إطلاق العملية السياسية في ليبيا

استقبال كونتي للسراج بقصر كيغي في روما. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

قالت مصادر في رئاسة الوزراء الإيطالية إن روما «تعمل بالتنسيق مع الشركاء الدوليين وبالتنسيق الوثيق مع المبعوث الأممي إلى ليبيا، غسان سلامة لوضع حد للنزاع الليبي وإعادة إطلاق العملية السياسية هناك» وفق ما نقلته وكالة «آكي».

وأضافت المصادر قائلة: «في هذا المعنى، نعتقد أنه بوسع المبادرات الدبلوماسية التي في طريقها إلى التنظيم حاليًا أن تشكل مساعدة ثمينة في الإبقاء على الاهتمام الدولي بأعلى مستوى وتشجيع تحقيق خفض تصعيد حقيقي بين طرفي الصراع المسلح في ليبيا».

وأشارت المصادر إلى فرضية إقامة مؤتمر لوزراء خارجية الدول المعنية بالأزمة الليبية على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك الأسبوع المقبل والمؤتمر الدولي الذي تنوي برلين استضافته هذا الخريف.

جاء تصريح المصادر الحكومية لوكالة «آكي» عقب اجتماع رئيس الوزراء جوزيبي كونتي ظهر اليوم الأربعاء، بقصر «كيجغي» مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، فائز السراج بحضور عدد من مسؤولي البلدين.

اقرأ أيضًا: مفاوضات روما.. السراج يناقش الحصول على دعم إيطاليا في مجال البنية التحتية

وحسب المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي عبر صفحته على «فيسبوك» فإن اللقاء جاء في إطار علاقات التعاون وعملية التشاور بين البلدين، وتناول التنسيق المشترك في قضايا الهجرة غير الشرعية ودعم ليبيا في مجال الخدمات والبنية التحتية، واستمرار وتكثيف دعم خفر السواحل بتوفير البرامج التدريبية والإمكانات اللازمة التقنية والفنية.

المزيد من بوابة الوسط