السراج يلتقي كونتي في روما.. ومشاورات فرنسية إيطالية حول «المؤتمر الدولي»

لقاء فائز السراج مع رئيس الوزراء الإيطالي، جوزيبي كونتي، 25 فبراير 2019، (حكومة الوفاق)

يجتمع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، غدا الأربعاء، مع رئيس الحكومة الإيطالية، جوزيبي كونتي، في العاصمة روما.

وقالت مصادر إيطالية اليوم الثلاثاء، إن كونتي سيبحث مع السراج آخر تطورات الموقف في ليبيا، والجهود الدولية للدفع بحلحلة الأزمة. والتقى السراج في مايو الماضي، كونتي، ضمن جولة أوروبية بدأها بإيطاليا، بعد مرور أقل من شهر على بدء حرب العاصمة.

ويأتي اللقاء الجديد في نفس اليوم الذي يزور فيه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، روما، حيث من المقرر أن يبحث مع كونتي، التنسيق بشأن الوضع الليبي، والإعداد للمؤتمر الدولي الذي تقوم ألمانيا بالتحضير له بدعم من الأمم المتحدة، والذي يهدف إلى إحكام الحظر الدولي على السلاح الموجه للأطراف الليبية، كخطوة أولى قبل التوجه إلى البحث عن حل سياسي مستدام للأزمة.

يذكر أن قمة الدول الصناعية السبع الأخيرة، التي استضافتها فرنسا، دعت إلى عقد مؤتمر دولي حول ليبيا، ومن المرشح أن يجرى يوم 19 أكتوبر وفق مصادر أوروبية.

إحاطة سلامة
وفي إحاطته إلى مجلس الأمن يوم 29 يوليو الماضي، دعا المبعوث الأممي، غسان سلامة، إلى عملية من ثلاث مراحل: تبدأ بهدنة إنسانية تشمل خفض التصعيد على أن تتطور إلى وقف إطلاق نار، يليها تنظيم مؤتمر دولي للدول المعنية بليبيا، ثم عقد ملتقى وطني للأطراف الفاعلة في الأزمة، لكنه شدد على أنه «من دون التزام الجهات الخارجية الرئيسية المنخرطة في ليبيا، فإن النزاع سيستمر».

اقرأ أيضا: سلامة: قمة مجموعة السبع شهدت تطورا مشجعا بشأن الأزمة الليبية

وأوضح سلامة أن الغرض من المؤتمر الدولي هو «إرسال رسالة قوية بشأن الحاجة إلى احترام حظر الأسلحة، والالتزام بعدم التدخل في الشؤون الليبية ومعالجة الأسباب الرئيسية للصراع كما صاغها الليبيون أنفسهم، والتأكيد على دعمها الواضح والفعال لأي صيغة سياسية يوافق عليها الليبيون».

المزيد من بوابة الوسط