مؤسسة النفط تعلن ارتفاع إيراداتها 23% خلال يوليو

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط ارتفاع إيرادات مبيعات النفط الخام ومشتقاته إضافة إلى الضرائب والإتاوات المحصلة من عقود الامتياز خلال شهر يوليو الماضي، بنسبة 23% عن الشهر السابق، لتسجل 2.1 مليار دولار أمريكي بزيادة 403 ملايين دولار.

وأرجعت المؤسسة في بيان اليوم، هذه الزيادة إلى ارتفاع عدد شحنات النفط الخام في أواخر شهر يونيو، والتي تم استلامها وتسويتها ضمن حسابات شهر يوليو.

فيما قال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، «على الرغم من أن عائدات النفط ارتفعت خلال شهر يوليو، إلا أنّ قطاع النفط الليبي لا يزال عرضة لانتكاسات مرتبطة أساسا بتدهور الأوضاع الأمنية داخل البلاد.. فقد تسببت أعمال التخريب التي طالت خط الأنابيب بحقل الشرارة النفطي في خفض الإيرادات بشكل ملحوظ».

وأضاف أن إيرادات النفط والغاز ساهمت بأكثر من 92% من ميزانية ليبيا، «تمّ إحراز هذا التقدّم على الرغم من أننا استلمنا أقل من 58% فقط من ميزانيتنا المطلوبة»، مطالبا بتوفير التمويل الكافي لقطاع الطاقة والبنية التحتية الأمنية، بما يضمن بقاءها بمنأى عن الصراع الدائر ويتيح لها مواصلة تمويل الخدمات الأساسية في جميع أنحاء البلاد.

المزيد من بوابة الوسط