إعدام كمية من الشوكولاتة المحظور استيرادها غرب طبرق

إعدام كمية من الشوكولاتة المحظورة غرب طبرق. (بوابة الوسط)

أعدم أفراد التمركز الأمني في وادي السهل (15 كلم غرب مدينة طبرق)، اليوم الأربعاء، كمية من «الشوكولاتة» المحظور استيرادها من قبل الجهات الليبية المختصة كان قد صادرها أفراد الغرفة الأمنية المشتركة بالمنطقة الأسبوع الماضي.

وقال مدير جهاز الدعم المركزي في طبرق، العقيد فتحي أمرايف لـ«بوابة الوسط» إن أفراد الغرفة الأمنية المشتركة بالتمركز الأمني في وادي السهل «ألقوا القبض على تاجر لييي حاول تهريب كمية كبيرة من الشوكولاتة المحظورة لاحتوائها على مواد خطيرة على صحة الأطفال، وسبق لمركز الرقابة على الأغذية والأدوية طبرق أن حذر منها».

وأضاف أمرايف أن كمية الشوكولاتة التي جرت مصادرتها «جاءت من مصر عبر منفذ إمساعد البري، ومرت من كافة التمركزات الأمنية دون أن يتم القبض عليها ومصادرتها»، مشيدًا بجهود أفراد الغرفة الأمنية المشتركة بطبرق لعملهم المتواصل لحماية المدينة من أي خطر قد يهددها.

وجرت عملية إعدام الشوكولاتة المحظورة بحضور عدد من أفراد الغرفة الأمنية المشتركة ورئيس المجلس التسييري لبلدية طبرق فرج بوالخطابية.

إعدام كمية من الشوكولاتة المحظورة غرب طبرق. (بوابة الوسط)
إعدام كمية من الشوكولاتة المحظورة غرب طبرق. (بوابة الوسط)