مؤسسة النفط: دعوات وقف إنتاج النفط تساهم في تفاقم الأزمة الوطنية

عبرت المؤسسة الوطنية للنفط عن قلقها إزاء الدعوات الأخيرة لوقف إنتاج النفط في ليبيا، مشددة على ضرورة استمرار الإنتاج كونه المصدر الرئيسي للدخل الوطني الذي يعتمد عليه الشعب الليبي، وأن يبقى قطاع النفط «بمنأى عن كل التجاذبات السياسية، كونه مصدر التمويل الرئيسي للخدمات الأساسية، والضامن الوحيد للاستمرار في تقديمها إلى المواطنين في كافة أرجاء البلاد».

وشددت المؤسسة، في بيان اليوم، أن عرقلة عمليات القطاع بشكل متعمد ستؤثر بشكل كبير على تدفقات الإيرادات الوطنية، والذي من شأنه أن يحوْل دون قدرة المؤسسة الوطنية للنفط على الوفاء بالتزاماتها التعاقدية، ويتسبب في خلق مزيد الانقسامات داخل البلاد.

وطالبت المؤسسة بإدانة محاولات تصدير النفط بطريقة غير شرعية، وبشكل يتعارض مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، لافتة إلى أن «هذه المحاولات تتسبب في زعزعة ثقة المستثمرين في قطاع النفط، وتعرض مستقبلنا للخطر».