المجلس الرئاسي يبحث آليات توفير احتياجات المتضررين من حرب طرابلس

المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق يبحث آليات توفير احتياجات المتضررين من حرب طرابلس, 19 مايو 2019

استعرض المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، برئاسة فائز السراج، خلال اجتماع عقد اليوم الأحد، ما اتخذته لجنة الطوارئ من آليات لضمان توفر احتياجات المواطنين المتضررين من الحرب الدائرة في مناطق جنوب وجنوب شرق العاصمة طرابلس، والخطوات التي تنفذ لتقديم الدعم الضروري والخدمات الأساسية لكافة النازحين من مناطق الاشتباكات بالتنسيق مع البلديات المعنية.

وشارك في الاجتماع الذي عقد بمقر المجلس الرئاسي في العاصمة طرابلس، أعضاء المجلس أحمد معيتيق وعبدالسلام كاجمان ومحمد عماري زايد وأحمد حمزة. 

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي إن الاجتماع تناول الوضع العام في البلاد، وتداعيات المواجهات في طرابلس، حيث عرض «السراج» ملخصاً لتطورات الموقف العسكري على الأرض في مختلف المحاور.

معيتيق والكبير يبحثان تسهيل الخدمات للنازحين

وأضاف أن الاجتماع جرى خلاله «تقييم عام للموقفين الإقليمي والدولي تجاه الحرب في طرابلس، ودار نقاش حول الخطوات الدبلوماسية المطلوبة في هذه المرحلة على ضوء تلك المواقف».

واندلعت الاشتباكات جنوب العاصمة طرابلس منذ الرابع من شهر أبريل الماضي، بين القوات التابعة للقيادة العامة للجيش، والقوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني، وأسفرت حتى 13 مايو الجاري عن مقتل 454 شخصًا وإصابة 2154 آخرين، حسب إحصائية منظمة الصحة العالمية.

وأعلنت الأمم المتحدة أن عدد النازحين بلغ أكثر من 75 ألف شخص، وفق تصريحات إعلامية للناطق باسم الأمين العام للأمم المتحدة، استيفان دوغريك.