سفراء الاتحاد الأوروبي يبحثون مع وفد النواب الليبي وقف الحرب والعودة للمسار السياسي

قوات تابعة لحكومة الوفاق الوطني في حي العزيزية في 18 أبريل 2019. (فرانس برس)

جددت بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا، دعوتها لجميع الأطراف بوقف إطلاق النار والعودة للمسار السياسي لإنهاء المرحلة الانتقالية في ليبيا، وذلك على خلفية الاشتباكات الدائرة في طرابلس والتي دخلت أسبوعها الرابع.

وبحسب بيان نشرته البعثة عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، اليوم الخميس، عقد سفراء الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي اجتماعين أمس مع وفد من مجلس النواب برئاسة النائب الأول لرئيس مجلس النواب فوزي النوبري ووفد آخر برئاسة رئيس لجنة الشؤون الخارجية يوسف العقوري، في «محاولة لإيجاد أرضية مشتركة بين أصحاب المصلحة الليبيين».

وأضاف البيان أن «الجانب الأوروبي أصرّ على عدم وجود حل عسكري وحث جميع الأطراف على الاتفاق على وقف لإطلاق النار والعودة إلى العملية السياسية من أجل معالجة جميع القضايا المعلقة وإنهاء المرحلة الانتقالية في ليبيا».

اقرأ أيضًا.. الصليب الأحمر: أحياء طرابلس المكتظة بالسكان «تتحول تدريجيًا إلى ساحات قتال»

وتشهد الضواحي الجنوبية لطرابلس منذ 4 أبريل الجاري مواجهات عنيفة بين قوات تابعة لحكومة الوفاق وأخرى تابعة للقيادة العامة، بعدما أعلن المشير خليفة حفتر إطلاق عملية عسكرية للسيطرة على المدينة.

المزيد من بوابة الوسط