ارتفاع حصيلة اشتباكات هجوم «داعش» على مركز شرطة تازربو

سيارة ذات الدفع الرباعي شارك قائدها في الهجوم على مركز شرطة تازربو. (صفحة أخبار تازربو).

أكد الناطق باسم منطقة الكفرة العسكرية، مفتاح بوزيد لـ«بوابة الوسط»، اليوم الجمعة، بأن العدد الإجمالي لقتلى هجوم تنظيم «داعش» مساء اليوم على تازربو «وصل إلى 9 شهداء مدنيين وأفرادًا من مركز شرطة تازربو».

وقال مفتاح بوزيد لـ«بوابة الوسط»، إن «عدد الجرحى وصل إلى 15 جريحًا وإن إصاباتهم بين بسيطة ومتوسطة، وخُطف أيضًا قرابة 15-20 شخصًا على رأسهم عميد بلدية تازربو المكلف محمد بوخيرالله، وأن داعش تكبد خسائر بقتل 3 من أفراده وغنم سيارة مسلحة».

من جهته وجه آمر المنطقة العسكرية الكفرة العميد بلقاسم الأبعج تعليماته المباشرة بـ«إرسال قوة كبيرة إلى منطقة تازربو، لتأمينها وملاحقة القائمين على الهجوم من قبل تنظيم الدولة داعش».

يذكر أنّ قوة تتكون من 7 سيارات صحراوية ذات دفع رباعي مجهزة بالأسلحة دخلت وسط مدينة تازربو مساء اليوم، واشتبكت مع أفراد مركز الشرطة المدينة.

ودان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الهجوم الذي تعرض له مركز شرطة بواحة تازربو جنوب شرق ليبيا مساء الجمعة واصفًا الهجوم بـ«الإرهابي» دون أن يحدد هوية المهاجمين.

المجلس الرئاسي يصف الهجوم على مركز شرطة تازربو بـ«الإرهابي»

وقدم المجلس الرئاسي، في بيان صادر ليل الجمعة، «أحر التعازي» لأهالي رجال الشرطة الذين سقطوا نتيجة لهذه «الجريمة البشعة».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط