القوات الخاصة تنفي التحرك تجاه جنوب غرب البلاد

عناصر القوات الخاصة الليبية (أرشيفية: الأنترنت)

نفت القوات الخاصة التابعة للجيش الوطني، اليوم الأحد، أنباءً متداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن تحرك قوات تابعة لها باتجاة الجنوب الغربي من البلاد.

وقال الناطق باسم القوات الخاصة، العقيد ميلود الزوي، في تصريح إلى «بوابة الوسط» إن هذه الأخبار عارية من الصحة جملة وتفصيلًا ومجرد إشاعات، مؤكدًا عدم خروج أي قوات أو فيصل أو سرايا تابعة للقوات الخاصة من معسكراتها ببنغازي، باتجاة الجنوب الغربي أو أي مدينة أخرى بليبيا.

وأوضح أن القوات تتحرك بأوامر من القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية ومن آمرها اللواء ونيس بوخمادة، لافتًا إلى أن القوات عندما تتحرك إلى الجنوب أو أي مكان آخر، تخرج جهارًا نهارًا وعلى الملأ دون تحفظ.

وأشار الناطق العسكري إلى أن كتيبة تابعة للقوات الخاصة في الجنوب شاركت في تحرير قاعدة تمنهنت من العصابات الإجرامية في وقت سابق، مضيفًا أن أفراد الكتيبة «15 صاعقة» عسكريون نظاميون وليس لديها أي توجه قبلي.

يشار إلى أن بعض وسائل الإعلام وصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي نشرت خبرًا مفاده توجه القوات الخاصة إلى الجنوب الغربي من ليبيا.

يذكر أن مصادر عسكرية أكدت في وقت سابق أن القوات المسلحة الليبية ستتجه بعد عيد الأضحى نحو الجنوب الغربي دون تحديد أي تفاصيل إضافية بالخصوص.

المزيد من بوابة الوسط