158 إصابة بـ«الحصبة».. والعدوى بدأت بمهاجر غير شرعي

المركز الوطني للأمراض السارية . (أرشيفية: الإنترنت)

أعلن المركز الوطني لمكافحة الأمراض السارية تسجيل 158 حالة إصابة بمرض الحصبة من مختلف مناطق ليبيا خلال عام 2018 وحتى الآن، مؤكدًا أن أولى الحالات سجلت في القطرون كانت عن طريق مهاجر غير شرعي وهو طفل من النيجر، ومنها انتقلت العدوى إلى باقي المدن.

وأوضح مدير إدارة الرصد والاستجابة السريعة بالمركز الدكتور حسين غويلة، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» اليوم السبت، أن زليتن سجلت أكثر الحالات، ومن ثم القطروان وأوباري وطرابلس ومسلاته والجفرة وأجدابيا وبنغازي والبيضاء.

وأضاف «أن بعض الحالات لم يبلغ عنها ولم تسجل بسبب عدم مجيئها إلى المستشفيات»، مشيرًا إلى بعض الحالات منها حصبه المانية.

ويجهز المركز حملة احترازية لاحتواء احتمالات ظهور أي حالات جديدة مصابة بمرض الحصبة.

ولفت غويلة إلى أن نصف كمية الأدوية المطلوبة في الثلث الأول من 2018 كان من المفترض أن تصل أواخر 2017، الا أنها وصلت منتصف العام الجاري.

المزيد من بوابة الوسط