وزير التعليم بالحكومة الموقتة يتفقد منطقة درنة التعليمية والمناطق المحيطة بها

جولة وزير التعليم بالحكومة الموقتة بمنطقة درنة التعليمية. (الإنترنت)

أدى وزير التعليم بالحكومة الموقتة الدكتور فوزي عبدالرحيم بومريز، صباح اليوم السبت، زيارة تفقدية إلى منطقة درنة التعليمية والمناطق المحيطة بها في أول زيارة رسمية لمسؤول حكومي إلى المدينة بعد إعلان تحريرها.

واطلع وزير التعيم فوزي عبدالرحيم، خلال جولته، على سير امتحانات الدور الأول لنهاية العام الدراسي (2017 - 2018) لطلاب الشهادة الإعدادية في كل من منطقتي لاثرون وكرسا، وتعهد بحل كافة المختنقات التي تواجه العملية التعليمية بهذه المناطق وتوفير كافة الاحتياجات اللازمة لها.

وأجرى الوزير جولة تفقدية لمبنى قطاع التعليم في بلدية درنة، حيث التقى عددًا من المسؤولين بالقطاع الذين أعربوا عن شكرهم وامتنانهم لهذه الزيارة، وتوجه بعدها إلى زيارة مجمع الكليات بمنطقة شيحا للاطلاع على الأضرار وتوفير الاحتاجات والإمكانات.

وفي ختام جولته دعا الوزير إلى إتمام أعمال الصيانة الشاملة لعدد من المدارس المتضررة بالمدينة وأيضًا توفير كافة الاحتياجات للمدارس التي تقع بالمناطق المحيطة ببلدية درنة.

وفي ختام جولته عبَّـر عبدالرحيم عن خالص الشكر والتقدير للجيش الليبي لما قدمه من تضحات عظيمة للوطن وأيضًا للقائمين على إنجاح العملية التعليمية ولبلدية درنة ولمديرية أمن شحات على التزامهم بأداء أعمالهم المكلفين بها، مشيدًا بجميع الطلبة والطالبات الذين تمنى لهم التوفيق والنجاح في مسيرتهم العلمية.