المجلس الأعلى لقبائل فزان يرد على الدعوة لاجتماع مع السراج

اللجنة المشكلة من المجلس الأعلى لقبائل ومدن فزان خلال اجتماع بأعيان ومشايخ قبيلة التبو. (الصفحة الرسمية للمجلس)

اعتبر رئيس المجلس الأعلى لقبائل ومدن فزان، الشيخ علي أبوسبيحة، أن دعوة رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج للاجتماع به خارج منطقة فزان في الظروف الحالية «إهانة ونقيصة في حقهم وازدراء واستخفاف بالمجلس الأعلى».

ورأى أبوسبيحة، في رسالة موجهة لرئيس المجلس الرئاسي، اطلعت «بوابة الوسط» على نسخة منها، أن قبول هذه الدعوة «استعطاف لنيل حقوقهم المشروعة. التي حرموا منها في كل المجالات دونما مسوغ»، واقترح أن يكون «الاجتماع في حقل الشرارة، مع حضور أعضاء فزان في المجلس الرئاسي وفى وزارة الوفاق مع محافظ مصرف ليبيا المركزي ورئيس مؤسسة النفط».

وأوضح رئيس المجلس الأعلى لقبائل ومدن فزان مخاطبًا السراج: «لم نر منكم أي اهتمام بمأساتنا وتخفيف وطأتها علينا، مما شكل امتعاضًا للمواطنين»، مشيرًا إلى «الظروف الأمنية والمعيشية السيئة التي تعيشها المنطقة، من ندرة في السيولة ونقص في الوقود، والغلاء الفاحش في الأسعار، مع انعدام مواطن الشغل، واضمحلال في النشاط الزراعي بسبب تذبذب التيار الكهربائي وانقطاعه لساعات طويلة».

كانت اللجنة المشكلة من المجلس الأعلى لقبائل ومدن فزان اجتمعت بأعيان ومشايخ قبيلة التبو في ربوع فزان كافة، وبما يربو على 100 شيخ أمس الأحد.
 

كلمات مفتاحية