«هاتف ليبيا»: المقسم الفرعي رقم (2) في بني وليد تعرض للتخريب والسرقة

المقسم الفرعي رقم 2 بمدينة بني وليد الذي تعرضة للسرقة والتخريب. (الإنترنت)

قال مصدر من شركة «هاتف ليبيا» في بني وليد لـ«بوابة الوسط»، اليوم الأربعاء، إن المقسم الفرعي رقم (2) بالمدينة تعرَّض لعملية تخريب وسرقة، مطالبًا كافة الأجهزة الأمنية والشباب الغيور على المدينة بالوقوف وقفة جادة مع شركة «هاتف ليبيا» وحماية تلك المقسمات من العبث والسرقة والتخريب.

واستنكرت شركة «هاتف ليبيا»، فرع بني وليد، العمل الذي تقوم به بعض المجموعات الخارجة عن القانون، وبشكل متواصل ومستمر من سرقة مكونات الشركة، التي تشمل الكوابل والمعدات الرئيسية للمحطة، التي من شأنها التأثير المستقبلي على تشغيل المحطات وإيقاف الاتصالات في المدينة.

ودعت شركة «هاتف ليبيا»، المواطنين والجهات الأمنية كافة إلى تكثيف الجهود والتعاون لحماية ممتلكات الشركة، لكي تتمكن من الإيفاء بالتزاماتها وتأمين الاتصالات في المنطقة خدمة للمواطنين.

يشار إلى أن المقسمات التابعة لشركة «هاتف ليبيا» في بني وليد تتعرض من حين لآخر لعمليات تخريب وسرقة، وهذه ليست المرة الأولى، مما أدى إلى انقطاع الاتصالات في المدينة خلال الفترة الماضية.

المقسم الفرعي رقم 2 بمدينة بني وليد الذي تعرضة للسرقة والتخريب. (الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط