سيالة: حظر تصدير السلاح إلى ليبيا أثر كثيرًا على قدرتنا على مقاومة العمليات «الإرهابية»

وزير خارجية الوفاق سيالة يشارك في المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب في طاجيكستان. (صورة من الخارجية الليبية).

شارك وزير الخارجية في حكومة الوفاق الوطني، محمد الطاهر سيالة، في أعمال المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب المنعقد في جمهورية طاجيكستان في العاصمة دوشنبيه.

وألقى الوزير سيالة كلمة رسمية باسم ليبيا، تناول فيها موضوع «حظر تصدير السلاح إلى ليبيا»، مطالبًا بدعم طلب ليبيا من مجلس الأمن استثناء بعض أنواع الأسلحة والمعدات اللازمة لمكافحة الإرهاب وتجهيز الحرس الرئاسي وخفر السواحل ومكافحة الإرهاب من قرار حظر تصدير السلاح المفروض على ليبيا.

وقال سيالة إن «حظر تصدير السلاح إلى ليبيا بحجة التخوف من إذكاء الفتنة ومن استعمال السلاح في إشعال الحرب الأهلية، أثر كثيرًا على قدرتنا على مقاومة العمليات الإرهابية، لذلك فإننا نأمل دعمنا في مطلبنا من مجلس الأمن لاستثناء بعض أنواع الأسلحة والمعدات اللازمة للحرس الرئاسي وخفر السواحل ومكافحة الإرهاب».

وأشار وزير خارجية الوفاق إلى تفجير مقر المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في غوط الشعال بطرابلس الأربعاء الماضي، قائلاً: «وقطف الهجوم الإرهابي على مفوضية الانتخابات بطرابلس أرواح 16 شابًا من خيرة شباب ليبيا علاوة على عدد من الجرحى».

ويعقد المؤتمر الذي يهدف إلى التصدي للتحديات الأمنية التي تواجه دول العالم والعمل على توحيد الجهود لمواجهة الإرهاب والراديكالية والتطرف العنيف، بالتعاون مع الأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا والاتحاد الأوروبي بمشاركة 17 دولة حول العالم.

وزير خارجية الوفاق سيالة يشارك في المؤتمر الدولي لمكافحة الإرهاب في طاجيكستان. (صورة من الخارجية الليبية).

المزيد من بوابة الوسط