القوات الجوية تعلن أسماء طاقم الطائرة التي سقطت فوق حقل الشرارة

طائرة الشحن العسكرية «C130» . (الإنترنت)

أعلنت القوات الجوية الليبية أسماء طاقم طائرة الشحن العسكرية «C130» التي تحطمت أمس الأحد بمهبط حقل الشرارة النفطي.

وقالت القوات الجوية الليبية على صفحتها بموقع «فيسبوك» الاثنين «فقد سلاح الجو الليبي رجال بذلوا جهدهم في سبيل الوطن وهم العميد المبروك أحمد والعقيد حميدة ناصوف ومقدم عبد الكريم السنوسي»، مشيرة إلى أن «السيد عبد الرحيم شبل لازال في العناية المركزة».

من جانبها كشفت المؤسسة الوطنية للنفط ملابسات حادث تحطم طائرة الشحن «C130»، بعد إقلاعها من مطار حقل الشرارة بعد تفريغها 18 طنًا من مواد التموين ومستلزمات الصيانة للحقل.

وأشارت المؤسسة في بيان نشرته عبر موقعها الإلكتروني إلى أن طائرة الشحن المستأجرة سقطت على بُعد كيلومترين من المطار في تمام الساعة 12:25 من بعد ظهر أمس الأحد.

وأضافت أنّ طواقم الإطفاء والإسعاف بالحقل هرعت لنجدة الطائرة المنكوبة، حيث أسفر الحادث عن مصرع ثلاثة من طاقم الطائرة، وإصابة فرد آخر بحروق، وجارٍ إسعافه جوًا إلى طرابلس.

وأوضح البيان أنّ مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، ألغى كافة التزاماته، وتوجه فورًا إلى المقر الرئيسي لشركة أكاكوس، وعقد اجتماعًا متواصلًا بين مجلس الإدارة وإدارة شركة أكاكوس وعدد من المختصين بها لمتابعة الحادث، والتحقيق في ملابساته.

وأفاد البيان بأنّ مؤسسة النفط أحاطت رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج بتطورات الحادث، الذي عبّر عن تضامنه، ووجه مكتبه بإعداد قرار باعتبار الذين سقطوا في هذا الحادث المأساوي شهداء واجب.

وأضاف بيان المؤسسة أنه جرى إحاطة الهيئة العامة للطيران المدني بالتفاصيل الأولية للحادث، كما قدمت المؤسسة تعازيها لرئيس أركان القوات الجوية.

يذكر أن الطائرة تابعة لسلاح الجو الليبي ومستأجرة من قبل شركة أكاكوس للعمليات النفطية المشغلة لحقل الشرارة ولقد اضطرت الشركة لاستئجار هذه الطائرة لنقل التموين ومستلزمات الحقل الأخرى، بسبب الإغلاقات والأوضاع الأمنية على الطرق البريه المؤدية إلى الحقل.

من جانبه عبّـر رئيس مؤسسة النفط مصطفى صنع الله عن «عميق حزنه وتضامنه مع عائلات الضحايا كما عبّــر عن خالص تعازي المؤسسة الوطنية للنفط لهم في هذا المصاب الجلل».

طائرة الشحن العسكرية «C130» . (الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط