مديرية أمن طرابلس تدعو وزارة التعليم للتنسيق معها لتأمين امتحانات الشهادتين الإعدادية والثانوية

مقر مديرية أمن طرابلس. (أرشيفية: الإنترنت)

دعت مديرية أمن طرابلس، اليوم السبت، وزارة التعليم إلى ضرورة التشاور والتنسيق معها بشأن عملية تأمين امتحانات الشهادتين الإعدادية والثانوية «بما يحقق الحفاظ على الأمن وإجراء الطلاب امتحاناتهم بكل يسر».

وجاء بيان المديرية المنشور عبر صفحتها على «فيسبوك» ردا على تساؤلات حول اعتزام وزارة التعليم إقامة الامتحانات النهائية للشهادتين الإعدادية والثانوية لهذا العام بنظام التجمعات في قاعات جامعة طرابلس.

وقالت المديرية في البيان إنه «لم يحدث بينها وبين وزارة التعليم أي تنسيق أو تشاور بخصوص العملية التأمينية للامتحانات بما يضمن وضع خطة أمنية محكمة لأجل المساهمة في إجراء الطلبة امتحاناتهم بأمن وآمان».

واستغربت مديرية أمن طرابلس «هذا المنحى الذي اتخذته الوزارة في هذا الشأن من تجاهل للتواصل والتخطيط ولما يحمله الأمر من مخاطر ونتائج سلبية» موضحة أن «آلية تجميع مجموعة كبيرة من الطلاب ومن مناطق سكنية متباينة له مخاطر قد ينتج عنها مشاجرات ومشاحنات بين الطلبة المتجمعين بنطاق واحد».

اقرأ أيضًا: «تعليم الوفاق» يعلن خطته لإجراء امتحانات الشهادتين الإعدادية والثانوية

وأضافت أن «عملية الدخول والخروج للجامعة وبأعداد كبيرة وفي نفس الوقت يسبب لنا إرباكا واختناقا للحركة المرورية بالشارع العام لكونها تأتي بأوقات الذروة لحركة السير وهو ما يشكل عبئا على المواطنين بمدينة طرابلس بصفة عامة».

ونبهت مديرية أمن طرابلس إلى أن «حضور أهالي الطلبة وأصدقائهم لمقار الامتحانات وتجمعهم ومحاولتهم المساعدة» سيسبب «مشاكل أمنية وتصادما مع رجال الأمن كونهم بأعداد أكبر في حال التجمع».

ولفتت إلى أن «الطلاب في هذه المرحلة العمرية كونها طور المراهقة وتمتاز بالسلوك المندفع والحماس بما له من مخاطر وسلبيات في حال تجميعهم من مناطق سكنية مختلفة يحتاج لرؤية أمنية خاصة بالتعامل والتجهيز لمراقبتهم والحفاظ على تحركاتهم بأمن وآمان».