ترحيل اثنين من المهاجرين غير الشرعيين إلى موريتانيا

أعلن جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية فرع طرابلس، الخميس، ترحيل اثنين من المهاجرين غير الشرعيين من دولة موريتانيا من نزلاء الجهاز إلى بلدهما.

وقال الجهاز في بيان عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، إن المهاجريْن عادا عبر مطار معيتيقة الدولي إلى مطار تونس قرطاج، ومنها إلى مطار نواكشوط في العاصمة الموريتانية. 

وكان جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية بالمنطقة الشرقية، أعلن أواخر مارس الماضي، القبض على عدد من المهاجرين غير الشرعيين من الجنسية السودانية، من خلال الحملات اليومية بمدينة الكفرة.

وأكد جهاز الهجرة غير الشرعية، في بيان صادر عنه الأربعاء، أنه بعد إجراء الفحوصات لهم تبين أنهم يحملون أمراضًا خطيرة كالإيدز والوباء الكبدي.

فيما طالب السفير الإيطالي لدى ليبيا، جوزيبي بيروني، بدعم عمليات إنقاذ حرس السواحل الليبي وعدم عرقلتها والمجازفة بحياة المهاجرين غير الشرعيين.

وأضاف بيروني في لقاء مع جريدة «إيل ماتينو» الإيطالية قائلاً: «يجب ألا تتم عرقلة عمليات إنقاذ حرس السواحل الليبي والمجازفة بحياة المهاجرين»، مؤكدًا أنه «لا يزال هناك كثير من العمل الذي يجب القيام به، إلى جانب الجهود التي تبذلها المنظمات غير الحكومية الإيطالية والليبية بمراكز الإيواء في ليبيا».

المزيد من بوابة الوسط