متطوعون في طبرق يقومون بإصلاح وترميم الحفر بالطرقات العامة والفرعية

يواصل شبان متطوعون في طبرق، صيانة وإصلاح وترميم عدد من الطرق الرئيسية والفرعية بالمدينة، معتمدين على دعم من بعض المتبرعين لمساعدتهم في إعادة فتح طرق أغلقت بسبب تهالكها منذ فترة طويلة دون اهتمام من الجهات المحلية والحكومية.

وقال أحد الشبان لـ«بوابة الوسط» اليوم الأربعاء، إن بعض المتبرعين دعموا حملتهم بمبالغ مالية وأدوات خاصة بالحفر وقص الأسفلت استعاروها من بعض المقاولين لمساعدتهم في أداء العمل التطوعي، مشيرًا إلى أن الطرق التي يعملون على إعادة تأهيلها متهالكة منذ مدة طويلة بسبب مياه الأمطار وانسداد خطوط تصريف المياه.

وأضاف المصدر: «هذا العمل لا نريد عليه جزاءً ولا شكورًا، هو فقط لله ونعمل من أجل مدينتنا طبرق ونعمل معًا من أجل بنائها وتنظيفها وطلائها لتكون جميلة فالمدينة لا تبنى إلا بسواعد أهلها.. نريد فقط التعاون من قبل المواطنين في عملية النظام واحترام الشباب الذين يعملون دون كلل أو ملل حتى أوقات متأخرة من الليل».

ويقوم عدد من شباب طبرق مؤخرًا بأعمال تطوعية هدفها رصف وسدّ بعض الحفر ومعالجتها بالأسمنت بدل الأسفلت الذي لا يتوفر في أغلب المناطق الشرقية منذ فترة.

وتمكن فريق الشبان المتطوعين خلال الأيام الماضية من ترميم ومعالجة عدة طرق في عدد من المواقع بمدينة طبرق من بينها طريق مركز طبرق الطبي وطريق أمريرة وباب درنة وغيرها.