مدير إدارة التعاون الدولي بمصلحة الجمارك: قرار إيقافي إجراء روتيني

وصف مدير إدارة التعاون الدولي بمصلحة الجمارك الليبية المقدم أحمد إبراهيم بلسوس، إجراء وزير المالية المفوض بايقافه عن العمل احتياطيا بشأن تكليف مصلحة الجمارك مستشاراً إيطالياً لتمثيل ليبيا في اجتماعٍ للمنظمة العالمية للجمارك هو «إجراء روتيني للتحقق من صحة المعلومات».

وقال المقدم أحمد إبراهيم بلسوس لـ«بوابة الوسط» الخميس «تألمت كثيرا بسماع هذه الأخبار المتداولة بانتهاكي لسيادة الدولة بتكليف أجنبي بتمثيل ليبيا في منظمة الجمارك العالمية».

وأضاف: «الموضوع أخذ مجرى آخر فقد قررت الرد على الاتهامات الباطلة التي لا تمثل إلا الرأي الشخصي ولا تمثلني ومن جانبي قدمت تقريري بالخصوص والثوابت وليس القال والقيل».

ولفت المقدم أحمد بلسوس إلى أنه «عمل بمكتب التعاون الدولي لمدة كافية تجعلني أقدر حجم المسؤولية التي تقع على عاتقي وأعلم أنا من يقوم بتمثيل ليبيا في المحافل الدولية وخاصة الجمركية لابد من أن يكون له تكليف من أعلى سلطة في البلاد».

المزيد من بوابة الوسط