السفارة الإيطالية تستبدل أدوية مقدمة إلى ليبيا ضمن مبادرة «جسر التضامن»

أعلنت السفارة الإيطالية في طرابلس، أنها عملت وبشكل مباشر على استبدال شحنة أدوية قدمتها إلى ليبيا ضمن مبادرة «جسر التضامن» في إطار الاستجابة إلى متطلبات المساعدات الواردة إليها من بلديات ليبيا، بعد احتجاز مصلحة الجمارك ومركز الرقابة على الأدوية والأغذية في طرابلس للشحنة.

واحتجزت مصلحة الجمارك ومركز الرقابة على الأدوية والأغذية في طرابلس شحنة أدوية قادمة من إيطاليا على خلفية «بعض الأمور الحرجة المتعلقة بمصدر بعض الأدوية» وفق ما جاء في بيان نشرته السفارة الإيطالية عبر حسابها على موقع «تويتر» اليوم الأربعاء.

وقالت السفارة إن الأدوية «على أية حال منتجة في دول تتبع الاتحاد الأوروبي» مؤكدة «صدور أمر فوري بإعادة هذه الأدوية من حيث أتت» وأنها «عملت وبشكل مباشر على استبدال هذه الأدوية بأخرى، بحيث تضمن الدعم والمساندة العاجلة للشعب الليبي».

وأوضح البيان أن الشحنة تهدف إلى «تحسين الخدمات المقدمة إلى المواطنين» وأنها تحتوي على «معدات طبية ومائية، مولدات، سيارات إسعاف، مواد لاستعمال النظافة العامة وتجميع القمامة -يوجد أيضًا أدوية» وفق نصِّ البيان.

وأضافت السفارة أنها «تحاول أن تسمح بتوريد هذه المساعدات بأسرع ما يمكن»، مشيرة إلى «وصول المساعدات الأولى» إلى «مدن القره بوللي، صبراتة وزوارة».

كلمات مفتاحية