ضبط شبكة تهريب البشر على الحدود بين ليبيا والجزائر

ضبطت سلطات الأمن الجزائرية ستة أشخاص متورطين في تهريب البشر على الشريط الحدودي مع ليبيا.

وقالت مصادر جزائرية، الاثنين، إنَّ المتهمين كانوا على متن ست سيارات رباعية الدفع، ليجري توقيف الجميع، ومن ضمنهم ستة أفراد يشكلون أكبر شبكة لتهريب البشر على الشريط الحدودي.

وأحال الأمن الجزائري 27 مهاجرًا أفريقيًّا إلى الحبس الموقت بعدما أُلقي القبض عليهم على مستوى تيني بجانت الحدودية، لمحاولتهم الدخول بطريقة غير شرعية من ليبيا، وجرى عرض الموقوفين على وكيل الجمهورية لدى محكمة جانت الجزائرية.

وتعد هذه العملية هي الأكبر من نوعها منذ أشهر بعد تشديد الرقابة على عمليات تهريب البشر عبر الشريط الحدودي بين ليبيا والجزائر.

واتفقت الجزائر ونيجيريا مؤخرًا على التنسيق المشترك لمنع تدفق المهاجرين الذين أصبحوا يتخذون مسارات جزائرية للوصول إلى ليبيا.

 

المزيد من بوابة الوسط