الشكري يتعهد بتوحيد «المركزي» على خطى مؤسسة النفط

تعهد محافظ مصرف ليبيا المركزي المنتخب، محمد الشكري، الأحد، بالعمل في سياق الوحدة نفسه الذي تعمل به المؤسسة الوطنية للنفط، واصفًا المضاربة في السوق السوداء للعملة بأنَّها «متاجرة رخيصة».

وقال، عقب آدائه اليمين الدستورية محافظًا للمصرف المركزي، «توحدت مؤسسة النفط، ورأيتم الانعكاسات الإيجابية على الاقتصاد الليبي، وعلى آداء هذه المؤسسة».

الشكري: السوق السوداء للعملة «متاجرة رخيصة» الضحية فيها أصحاب الدخول المتوسطة والفقراء

ووجه الشكري «تحية خالصة للرجال الوطنيين في مؤسسة النفط الذين يعملون بكل جهد»، وقال: «نعاهدكم أننا سنعمل في السياق نفسه. تتكامل المؤسستان، مما يعطي رسالة لأهلنا والجميع بإمكان مؤسسات الدولة أن تعمل بفعالية وأن تحقق النمو والرفاهية للشعب الليبي».

وأعرب، عن أمله في «اختفاء ظاهرة الطوابير أمام المصارف، وحل مشكلة السيولة»، وأرجع ارتفاع معدل التضخم وغلاء الأسعار الذي يثقل كاهل المواطنين إلى «مشكلتي سعر الصرف ونقص السيولة».

ووصف المضاربة في السوق السوداء للعملة بأنها «متاجرة رخيصة، الضحية فيها أصحاب الدخول المتوسطة والفقراء»، وقال إنها تجارة «ترسخ سياسة الفساد».

المزيد من بوابة الوسط