نشطاء وإعلاميون وحقوقيون يطالبون بالحرية للمهندس صلاح بوقرين

طالب عدد من المثقفين والإعلاميين والحقوقيين ونشطاء المجتمع المدني، بـ«الحرية» للمُهندس صلاح مُصْطفى بوقرين الذي خطفته جهة مجهولة في 27 نوفمبر الماضي بمدينة بنغازي.

وأصدر النشطاء والإعلاميون والحقوقيون بياناً، الخميس، طالبوا فيه «كافة الجهات الرَّسميّة بالاهتمام بقضيته والبحث عنه ومحاولة معرفة مكانه وهويّة خاطفيه».

يذكر أن المُهندس صلاح مُصْطفى بوقرين عضو سابق بمجلس إدارة النادي الأهلي بنغازي وخُطف بعْد أن صلى المغرب فِي مزرعته الكائنة بمنطقة سيِّدي فرج، وغادرها قاصداً بيته الكائن بِالفويهاتِ الشّرقيّة فِي منطقة الحدائق بِالقربِ مِن صيدلية زكريا بمدينة بنْغازي.

«نص البيان»
نتابع بقلق بالغ حادثة اختطاف المُهندس صلاح مُصْطفى بوقرين العضو السّابق بمجلس إدارة النادي الأهلي مِن قبل جهة مجهولة، وقد اِختُطف مساء يوم الإثنين الموافق 27 نوفمبر 2017م بعْد أن صلى المغرب فِي مزرعته الكائنة بمنطقة «سيِّدي فرج»، وغادرها قاصداً بيته الكائن بِالفويهاتِ الشّرقيّة فِي «منطقة الحدائق» بِالقربِ مِن صيدلية زكريا بمدينة بنْغازي.

شغل المُهندس صلاح بوقرين عدة مناصب ومراكز كمهندس وموظف رفيع المستوى بالدولة، وعضو مجلس إدارة النادي الأهلي.. كان أحد كبّار الموظفين ببلدية بنْغازي، ومديراً لشركة التنميّة الوطنيّة القابضة بنْغازي، وقد كلفه المجلس الوطنيّ الانتقالي بعْد اِندلاع ثورة السّابع عشر مِن فبراير بإدارة «المرافق» فِي فترة تولي المجلس إدارة البلاد.

قدم لمدينته خدماتٍ جليلةٍ يصعب حصرها، ولناديه الأهلي أعمالاً وخدماتٍ لا تُعـد ولا تُحصى. وقد مضى على اختطافه أكثر مِن أربعين يوماً دون أن تتمكن أسرته من تحديد مكان احتجازه وهويّة مَنْ خطفوه، ولم تسمع أيّ أخبـار عنـه حتَّى اللحظّة، ولم يصدر عَن الجهات الّتي تعهدت بالبحث عنه أيَّ شيء حتَّى الآن، ولذا نطالب كافة الجهات الرَّسميّة بالاهتمام بقضيته والبحث عنه ومحاولة معرفة مكانه وهويّة خاطفيه. ولا شكّ أن طول المدة يضاعف مِن قلقنا عليه، خصوصاً أنه يحتاج إِلى رعايّة صحيّة خاصّة، حيث يعاني مِن مرض السكري وارتفاع ضغط الدّمّ.

أخيراً، نحمّل الجهات الرَّسمية المسؤوليّة الكاملة عَن سلامة المُهندس صلاح بوقرين، وندعوها إِلى بذل الجهد الكافي لإظهار الحقيقة والعثور عليه وإرجاعه إِلى بيته سالماً. وكلنا أمل أن تأخذ الجهات المسؤولة هذه المطالبة والمناشدة على محمل الجدّ، وتجد هذه الكلمات وقعها فِي نفوسهم فيتحركوا بِشكلٍ جاد، آملين الوصول إِلى النتيجة المرجوة عاجلاً غير آجل، وإنزال عقاب صارم على الخاطِفين، وعودة المُهندس صلاح بوقرين إِلى بيته وأهله وأصدقائه والوسط الرياضي فِي أتم الصّحة والعافيّة.

ونهيب بِكُلِّ القوى الوطنيّة للوقوف فِي وجه التطرف والفوضى والجريمة والتعصب الجهوي والقبلي، وَالتلاحم مِن أجل أن يتحقق للمواطن كرامته وللوطن عزتــه، ولأجل تحقيق أهداف ثورة السّابع عشر مِن فبراير كاملة والوصول إِلى الدولة المدنيّة الدّستوريّة الدّيمقراطيّة الّتي أظهرت التضحيّات الجسام مقدار قيمتها فِي نفوس مَنْ ثاروا على الاستبداد فدفعوا مهوراً غاليّة، فلا يصح أن تترك أوضاعنا تسوء على النحو الّذِي وصلت إليه.

الحريّة للمهندس صلاح مُصْطفى بوقرين ولكافة المختطفين والمغيّبين قسراً بِليبَيا.

الخميس 2 جمادى الأولى 1439هجري
الموافق 18 يناير 2018م

الموقعــون
1) الدكتور خليفة علي البكّوش - باحث سياسي
2) الأستاذ عبدالحفيظ عبدالقادر غوقة – محام وناشط حُقُوقي
3) الأستاذ شكري محمّد السنكي – كاتب
4) الأستاذ حسين المزداوي – كاتب
5) الأستاذ بشير زعبيـة – إعلامي
6) الأستاذ محمود عوض شمّام – إعلامـي
7) الأستاذة فتحية المعداني
8) الأستاذ حسن الأميـن – إعلامـي
9) الأستاذ صلاح بشير المرغني – محام وناشط حُقُوقي
10) الأستاذ مروان الطشاني - محام وناشط حُقُوقي
11) الدكتور جمال أبوبكر بوقرين – أستاذ جامعي
12) الدكتور محمود سعد تارسين – طبيب
13) الدكتورة فوزية محمّد بريون – شاعرة وناقدة
14) الدكتورة أم العز الفارسي – أستاذة جامعيّة
15) الدكتور أحمَد الفقيه – كاتب وأديب
16) الدكتور محمّد البكاي – أكاديمي
17) الدكتور صالح أبو الخير – أكاديمي
18) الدكتورة آمال سليمان محمود – أستاذة جامعية
19) الأستاذة نيفين الباح – محامية وناشطة حُقُوقية
20) الأستاذ محمّد سليمان السّلاك – إعلامي
21) الأستاذ محمود عوض الفيتوري – مهندس / أعمال حرَّة
22) الأستاذ إبراهيم عبدالله قدورة – باحث الإحياء الجزيئية وأخصائي الحامض النووي
23) الأستاذ عادل سليمان المطاوع – مهندس / رجل أعمال
24) الدكتور فرج الزنتاني – أكاديمي
25) الأستاذ محمّد صالح بويصير – مهندس / ناشط سياسي
26) الأستاذ فيصل بو الرايقة – إعلامي
27) الأستاذ خالد نجم – إعلامي
28) الأستاذ أحمَد الفيتوري – كاتب
29) الأستاذ محمّد عقيلة العمامي – كاتب
30) الأستاذ علي محمّد الشيباني – مهندس / ناشط مدني
31) الأستاذ أحمَد الحضيري – ناشط مدني
32) الأستاذ زهير محمّد خليفة البرعصي – إعلامي
33) الأستاذ لبيب الرملي – ناشط مدني
34) الأستاذ محمّد امحمد بِن غشير – محام وناشط حُقُوقي
35) الأستاذ مصباح خليفة – رئيس تيار شباب المُسْتقبل
36) الأستاذ الحسين المسوري – إعلامي
37) الأستاذ صفوان محمّد المسوري – ناشط سياسي
38) الأستاذة زهراء أحمَد لنقي – رئيسة منبر المرأة الِلّيبيّة للسّلام
39) الأستاذ الأمين اشتيوي – ناشط سياسي
40) الأستاذ أحمد الشركسي – مهندس / ناشط مدني
41) الأستاذ محمّد بِن موسى – ناشط مدني