السراج يعد قبيلة المحاميد بحل مشاكل أبنائها العائدين من المهجر

استقبل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فائز السراج صباح اليوم الخميس بمقر المجلس بمدينة طرابلس، وفداً من المجلس الاجتماعي لقبيلة المحاميد، الذين أكدوا دعمهم لحكومة الوفاق الوطني.

واستمع السراج لما عرضه أعضاء الوفد من مطالب، تشمل حل ما يواجه أبناء القبيلة العائدين من المهجر المتواجدين بكافة ربوع البلاد، من مصاعب تتعلق بالهوية وإجراءات السجل المدني ومصلحة الأحوال المدنية وما يتبع ذلك من حقوق، بحسب الصفحة الرسمية للمجلس الرئاسي عبر «فيسبوك».

وأكد رئيس المجلس الرئاسي أن الحكومة ستتعامل مع هذه المشكلة انطلاقًا من الثوابت الوطنية «فليبيا وطن الجميع وتستوعب الجميع على اختلاف أطيافهم».

وأضاف أنه سيعمل على إيجاد حل جذري بعد أن يلتقي ممثلين عن القبيلة بمسؤولي السجل المدني، كما سيتم بحث التشريعات اللازمة لحل مشاكلهم من قبل الجهات المختصة.

المزيد من بوابة الوسط