طاقم طبي أميركي يصل إلى ليبيا لعلاج ألفي طفل يعانون أمراض القلب

وصل إلى المركز الوطني للقلب تاجوراء، اليوم السبت، طاقم طبي أميركي يتكون من 20 طبيبًا مختصين في جراحة قلب الأطفال.

وقال الدكتور معتز الأخضر، رئيس الوفد الليبي الموقِّع على اتفاقية التعاون الطبي مع الجانب الأميركي في تصريح إلى «بوابة الوسط»، إن الطاقم الطبي يتكون من 20 طبيبًا متخصصًا لمعالجة نحو 2000 طفل يعانون أمراض القلب في ليبيا.

وأشار الأخضر إلى أن ألفي طفل مصابين بالمرض سيقيمون في طرابلس لمدة 56 أسبوعًا متواصلاً، للخضوع لفترة علاج مكثفة على يد الأطباء الأميركيين.

وأضاف الأخضر أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، رحب بمقترح إجراء اتفاقات مع عدد من الأطباء المختصين، حيث جرى الاتفاق خلال الشهر الماضي داخل السفارة الليبية في واشنطن على استقدام طاقم طبي لعلاج مرضى القلب.

وأوضح أن الفريق الطبي المختص يستهدف كل المدن الليبية، لافتًا إلى أن الاتفاقية شملت أيضًا أطباء مختصين في زراعة الكلى والكبد والنخاع العظمي واستئصال الأورام.

وتدهور قطاع الصحة في ليبيا، الذي كان يعتمد بشكل كبير على الفرق الأجنبية قبل ثورة 2011، بسبب مغادرة تلك الفرق في الفوضى التي أعقبت الثورة، وهناك نقص في إمدادات والمعدات الطبية، وتغلق العديد من المستشفيات أو تعمل بالكاد.

المزيد من بوابة الوسط