بلدية أجدابيا لأصحاب المخابز: لن يتم توزيع الدقيق إلا بعد تسليم الأكياس الفارغة

طلب عميد المجلس البلدي أجدابيا، العقيد سعد العكوكي، من الجهات المعنية في البلدية عدم تسليم مخصصات مادة الدقيق إلى المخابز العاملة في البلدية «إلا بعد إحضار الأكياس الفارغة من المخصصات السابقة من مادة الدقيق».

جاء ذلك خلال اجتماع عقده العكوكي بديوان البلدية مع رئيس صندوق موازنة الأسعار، ورئيس لجنة توزيع الدقيق على المخابز، ومعاون جهاز الحرس البلدي أجدابيا، بحضور وكيل ديوان بلدية أجدابيا المهندس عطية الكاسح.

وقال المجلس البلدي أجدابيا، عبر صفحته على موقع «فيسبوك»، إنَّ الاجتماع جاء للوقوف على أسباب إغلاق بعض المخابز العاملة في بلدية أجدابيا أبوابها خلال اليومين الماضيين. وأشار إلى أن المسؤولين أطلعوا عميد البلدية على الكميات المخصَّصة لكل مخبز واستلام مخصَّصاتها من مادة الدقيق عن شهر نوفمبر الجاري.

وأكد المجلس البلدي أجدابيا أنَّ المسؤولين أكدوا خلال الاجتماع «أن كل المخابز الواردة أسماؤها في الكشف (المقدم لعميد البلدية) قد تسلمت حصتها كاملة من مادة الدقيق المخصَّصة لها عن شهر نوفمبر».

يشار إلى أن مراقب الاقتصاد في بلدية أجدابيا، محمد عبد القادر أشلبي، أصدر كتابًا في 18 أكتوبر الماضي إلى رئيس وحدة صندوق موازنة الأسعار في أجدابيا، أكد فيه أنَّ عدد المخابز العاملة في أجدابيا والبريقة تقدَّر بنحو 56 مخبزًا، مشيرًا إلى أنَّ الكمية المخصَّصة هي 26460 كيسًا.

وطالب أشلبي بـ«عدم صرف المخصَّصات إلا بعد تجديد الرخص» للمخابز، مؤكدًا إيقاف ثمانية مخابز قال إنها «لم تقم بمزاولة نشاطها لفترة موقتة عن شهر نوفمبر الجاري».