«الأمم المتحدة» تبدأ صيانة ثلاث مدارس متضررة جراء الحرب في بسرت

انطلقت أمس الأحد، أعمال الصيانة الكاملة للمدارس المتضررة جراء الحرب في مدينة سرت بدعم من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في ليبيا.

وقال مشرف عام مشاريع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، الدكتور القذافي البطي، في تصريحات إلى «بوابة الوسط» إن المدارس التي بدأت بها أعمال الصيانة الكاملة هي ثانوية عقبة بن نافع ومدرسة الخلود وثانوية خولة للبنات.

وأضاف البطي أن الشركات المنفذة أعمال الصيانة بدأت العمل بهذه المدارس من بين 12 مدرسة سيتم صيانتها، بتكلفة مالية تبلغ نحو مليوني دولار، ضمن مشروع دعم وتحقيق الاستقرار في ليبيا.

وأكد أن صيانة ثانوية عقبة بن نافع تنفذها شركة «مادووين» للمقاولات، بينما تنفذ شركة «ائتلاف المهندسين» للمقاولات صيانة مدرسة الخلود، موضحًا أن أعمال الصيانة تشمل الكهرباء والسباكة وإعادة طلاء مباني المدرستين وتركيب مرافق صحية جديدة، ونوافذ ألومنيوم وحماية حديدية للنوافذ والأبواب حسب العقود الموقعة.

وأشار مشرف عام مشاريع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، الدكتور القذافي البطي، إلى أن مدة التنفيذ من شهرين إلى ثلاثة، وستكون تحت إشراف مكتب مشاريع البلدية، حسب الاتفاق بين برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبلدية سرت.

المزيد من بوابة الوسط