رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار يبحث مع محفظة أفريقيا توحيد إدارة شركة «لايكو»

عقد رئيس مجلس إدارة المؤسسة الليبية للاستثمار، الدكتور علي محمود، اجتماعًا مع المدير العام لمحفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار الكامل القصير، لإنهاء الانقسام الذي تشهده الشركة الليبية للاستثمارات الأفريقية «لايكو».

وطالب رئيس المؤسسة الليبية للاستثمار من المدير العام لمحفظة ليبيا أفريقيا باتخاذ إجراءات عاجلة خلال أسبوعين، يتم من خلالها توحيد شركة «لايكو» تحت مجلس إدارة واحد وإدارة تنفيذية واحدة.

وخلال الفترة الماضية عانى فندق أبونواس تونس التابع للشركة الليبية للاستثمارات الأفريقية «لايكو» العديد من المشاكل، حيث استمر متوقفًا مع عدم استكمال أعمال الصيانة بالنظر إلى حاجته لضخ مبالغ مالية للاستمرار، بسبب الانقسام في المحفظة الذي حال دون تمكن الإدارة المشرفة على تمويل الفندق.

واتخذت المؤسسة الليبية للاستثمار العديد من الإجراءات، حيث شكلت فريق عمل من المؤسسة متخصصًا يشرف بشكل مباشر على أعمال صيانة الفندق وتمويله، كما خصصت قرابة 12 مليون يورو لإحياء الفندق، جرى سداد التزامات المقاولون والشركات المنفذة، واستمرت مراحل الصيانة، وسيكون جاهزًا للافتتاح في غضون شهر.

ومحفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار هي إحدى المؤسسات الرئيسة التابعة للمؤسسة الليبية للاستثمار، وأُسست العام 2006، وتعمل في 6 قطاعات من بينها استثمارات مالية مختلفة، واستثمارات في قطاع السياحة بما في ذلك الفنادق والمنتجعات، إضافة لخدمات الاتصالات والتكنولوجيا، والنفط والغاز، والمشاريع الزراعية، والتعدين.

والمؤسسة الليبية للاستثمار هي اتحاد لأكثر من 550 شركة استثمارية وتتواصل مباشرة مع خمس مؤسسات فرعية مكونة بذلك محفظتها الاستثمارية. وتتوزع هذه الأصول والاستثمارات عبر القارات الثلاث، وتقدر قيمتها نحو 67 مليار دولار.

والمؤسسات الاستثمارية التابعة للمؤسسة الليبية للاستثمار هي الشركة الليبية للاستثمارات الخارجية (LAFICO)، ومحفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار (LAP)، والمحفظة الاستثمارية طويلة المدى (LTP)، وشركة الاستثمارات النفطية (OilInvest)، والصندوق الليبي للاستثمار الداخلي والتنمية (LLIDF).

المزيد من بوابة الوسط