«الكتيبة 48» تؤكد توقيع اتفاق هدنة بصبراتة وتنفي صلتها بـ«الصادق الغرياني»

قال مصدر عسكري إن الكتيبة 48 وقعت على اتفاق لوقف إطلاق النار في مدينة صبراتة، على خلفية اجتماع مع لجنة مصالحة مكونة من أعيان المدينة والمدن المجاورة لإخراج العائلات من أماكن الاشتباكات.

«كتيبة الوادي» لم توقع حتى هذه اللحظات على الهدنة 

فيما أشار المصدر العسكري بالكتيبة 48 في تصريحات إلى «بوابة الوسط»، إلى أن «كتيبة الوادي (الطرف الآخر في القتال) لم توقع حتى هذه اللحظات على الهدنة، وتستمر في المماطلة؛ الأمر الذي يدعو للتخوف على سلامة المواطنين حال استئناف القتال» .

وأضاف أن اتفاق الهدنة الذي يستمر 24 ساعة، كان أحد مخرجات اجتماع لجنة المصالحة وليس بـ«طلب من المفتي السابق الصادق الغرياني كما جاء في بعض وسائل الإعلام»، مؤكدًا أن «الكتيبة 48 وكتيبة الشهيد أنس الدباشي لا تنتميان لأي تيار سياسي، وهما تتبعان حكومة الوفاق الوطني».

وتابع: «ليس لنا علاقة بالمفتي السابق، ونرفض الجر باسمنا في أي تجاذبات أو مصالح أو أغراض سياسية، لأن حربنا ضد الإرهاب والتطرف في المنطقة».

وتشهد مدينة صبراتة اشتباكات عنيفة بين أطراف متعددة باتت إزاءها مسرحًا لتحالفات عدة بين جماعات مسلحة، راح ضحيتها قتلى، واستخدمت فيها الأسلحة المتوسطة والثقيلة.

المزيد من بوابة الوسط