موغيريني: حل المأزق السياسي أولويتنا في ليبيا وعلى المجتمع الدولي المشاركة

قالت مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني، إن الاتحاد الأوروبي ينظر إلى ليبيا باعتبارها على قائمة أولوياته، مشيرة إلى أن ذلك لا يتعلق بتدفقات المهاجرين من ليبيا إلى أوروبا عبر البحر المتوسط.

وأضافت موغيريني، في تصريحات للصحفيين عقب اجتماع وزارة خارجية الاتحاد الأوروبي بحسب فيديو نُشر على الحساب الرسمي للاتحاد الأوروبي عبر موقع التدوين «تويتر» اليوم الثلاثاء، إن اهتمام الاتحاد الأوروبي بليبيا «يتعلق بأمننا، وأولاً وقبل أي شيء يتعلق بمصلحة الليبيين».

وأوضحت أن الأولوية في ليبيا الآن هي إيجاد طريقة في إطار عمل الأمم المتحدة لحل المأزق السياسي، وتوحيد البلد، وفي نهاية المطاف إحلال السلام والاستقرار، وقالت: «هذا هو هدفنا الأول».

«الأولوية في ليبيا الآن هي إيجاد طريقة في إطار عمل الأمم المتحدة لحل المأزق السياسي، وتوحيد البلد، وفي نهاية المطاف إحلال السلام والاستقرار»

وأشارت إلى أن الاتحاد الأوروبي لديه أهداف قصيرة المدى في ليبيا تتعلق بالهجرة، بما في ذلك دعم جهود منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين لضمان أن يحيا المهاجرون الذين يتواجدون في ليبيا حاليًا في ظروف لائقة.

وشددت موغيريني على أنه توجد حاليًا مراكز للمهاجرين في ليبيا يجب إغلاقها، مشيرة إلى أن الاتحاد الأوروبي يمول مشاريع رئيسة في البلديات المحلية تتعلق بتوفير الخدمات العامة والصحية للمهاجرين هناك، بما في ذلك تمويل منظمة الهجرة الدولية، والمفوضية العليا لشؤون اللاجئين، ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة ليبدؤوا في الوصول إلى تلك المراكز ومساعدة المهاجرين المحاصرين في ليبيا.

وقالت: «الأولوية بالنسبة لنا هي أن يتمكن المجتمع الدولي في ضوء المعايير الدولية من الوصول إلى هذه الأماكن للتأكد من أن المهاجرين آمنون وتتم مساعدتهم، وكذلك مساعدة أولئك الذين يرغبون في العودة الطوعية إلى موطنهم»، موضحة أن الاتحاد الأوروبي ساعد، عبر منظمة الهجرة الدولية، أكثر من 7 آلاف مهاجر كانوا محاصرين في ليبيا ورغبوا في العودة لدولهم.

ودعت موغيريني المجتمع الدولي إلى المشاركة في حل الأزمة الليبية ومشكلة الهجرة، قائلة: «آمل وأتمنى أن يشارك باقي المجتمع الدولي في العمل في ليبيا لأننا نقوم بهذا العمل وحان الوقت لكي يشارك الآخرون».

المزيد من بوابة الوسط