إسماعيل الشريف: قمة برازافيل كانت إيجابية

أثنى عضو لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب، إسماعيل الشريف، على الاجتماع الرابع للجنة الاتحاد الأفريقي رفيعة المستوى، المكلفة الملف الليبي، التي عقدت قمتها بالعاصمة الكونغولية (برازافيل)، السبت، واصفًا مخرجاته بـ «الإيجابية».

وقال الشريف، في تصريح إلى «بوابة الوسط»، اليوم الاثنين، «إن الاجتماع كان مهمًّا سياسيًّا، خاصة أن الاتحاد الأفريقي يضم 57 دولة، جميعها أعضاء في الجمعية العامة للأمم المتحدة، وليبيا الآن تحتاج إلى دعم دولي للمساعدة في حل الأزمة الحالية، كما أن ليبيا دولة أفريقية وتحتاج إلى الدعم الأفريقي في المحافل الدولية».

وأضاف الشريف: «لاحظنا خلال اللقاء إصرار الأفارقة على عدم التدخل المباشر لبعض الدول في الشأن الليبي، والتأكيد أن الراعي الوحيد هو الأمم المتحدة، ولذلك يجب العمل على توحيد مسار الحوار على أن تكون الأمم المتحدة لها الدور الرئيسي، ويبقى دور الاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية جميعها روافد للدعم».

وحول اجتماع لجنتي الحوار لمجلسي الدولة والنواب، قال الشريف: «الاجتماع الأول للجنتي الحوار كان مبشرًا جدًّا، وطغى على الأعضاء شعورٌ كبيرٌ بالمسؤولية الأدبية والأخلاقية تجاه المواطن، والرغبة في حلحلة الأزمة، والدليل على ذلك إصرار الأعضاء على ضرورة الاجتماع المباشر دون وسيط الأيام المقبلة في ليبيا».

وأشار الشريف إلى الاتفاق على عقد عدة اجتماعات للجنتين في ليبيا، قبل موعد الاجتماع الرئيسي برعاية الأمم المتحدة في أواخر الشهر الجاري، للشروع في تعديل بنود الاتفاق السياسي.

المزيد من بوابة الوسط