تبادل 11 مخطوفًا بين قبيتلي التبو والزوية

أكدت مصادر محلية من مدينة الكفرة جنوب شرق البلاد، تبادل أحد عشر مخطوفًا من قبيلتي التبو والزوية، كانوا قد خطفوا منذ أكثر من أسبوع على طريق الكفرة- جالو.

وقالت المصادر لـ«بوابة الوسط»، اليوم الجمعة، إن جهاز الإسعاف والطوارئ في الكفرة تدخل بعد أن تم التوافق على تبادل 5 مخطوفين من قبيلة الزوية و6 من قبيلة التبو، أمس الخميس.

وقال مدير جهاز الإسعاف والطوارئ في الكفرة، إبراهيم بالحسن، لـ«بوابة الوسط»، إنه «بعد الجهود الحثيثة التي بذلت من الخيرين والتي أسفرت عن الاتفاق، تم تكليفنا بمهمة التسليم والاستلام للمخطوفين».

وأضاف بالحسن، أن «عملية التسليم والتسلم تمت بنجاح وعاد المخطوفون إلى أهلهم وذويهم بسلام».

وأشار إلى أن المرحلة الأولى من عملية التسليم والتسلم شملت، يحي إبراهيم، وعبدالكريم إبراهيم، ويحي إبراهيم خميس، وحامد نمر دادي، ومحمد فضيل تويدي، وحسن أرزي آتي.

لافتا إلى أن المرحلة الثانية شملت تسليم، سويكر أحمد حامد بوحيا، وفاخر بدر عبدالله أرحيم، ومحمد أحمد علي بوعياد، وعبدالكريم محمد جمعة، وعبدالباسط عمر صالح.