وفد أعيان الجنوب: جهود الوفد مع «الرئاسي» وراء إطلاق زيدان

قال رئيس وفد أعيان الجنوب، خليفة المهدي، الذي يزور العاصمة طرابلس حاليًا إن إطلاق رئيس الحكومة الأسبق علي زيدان الذي كان محتجزًا من قبل جهة لم تعلن عن نفسها، جاء نتيجة جهود وفد أعيان الجنوب والمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، موضحًا «أن تلك الجهود تمت بعيدًا عن وسائل الإعلام، حفاظًا على سلامته».

وأضاف المهدي في تصريح إلى «بوابة الوسط» الأربعاء «إن زيدان لم يتعرض إلى أذى خلال فترة احتجازه، وهو بصحة جيّدة، ولم تكن هناك أيّة شروط لإطلاقه».

وأكّد رئيس وفد أعيان الجنوب خليفة المهدي أن الوفد يقوم بمثل هذه الجهود «انطلاقًا من حرصه على تحقيق المصالحة الوطنيّة، وإزالة الأسباب التي تحول دون استتباب الأمن في مناطق ليبيا كافة».

اقرأ أيضًا: مصدر لـ«بوابة الوسط»: زيدان سيمثل أمام النائب العام في طرابلس

وأفرج عن رئيس الوزراء الأسبق علي زيدان ومرافقه محمود المهدي، مساء اليوم الثلاثاء، في العاصمة طرابلس بعد خطفه من فندق فيكتوريا الأحد الماضي خلال زيارته العاصمة طرابلس من قبل جهة لم تعلن عن نفسها، إلا أنّ مصادر متطابقة أكدت أن كتيبة «ثوار طرابلس» كانت وراء خطفه واحتجازه.