وصول الدفعة الأولى من أجهزة التفتيش الآلي إلى ميناء طبرق التجاري

وصلت أمس الاثنين الدفعة الأولى من أجهزة التفتيش الآلي إلى ميناء طبرق التجاري قادمة من ميناء الخمس البحري، في إطار دعم عمل إدارة الجمارك بالمنطقة الشرقية والبطنان.

وقال مدير جمارك البطنان عميد سالم الباح لـ«بوابة الوسط»، اليوم الثلاثاء، إن جمارك المنطقة الشرقية في انتظار وصول بقية الدفعات، مشيرًا إلى أنه سيجري تزويد مراكز وإدارات الجمارك التابعة لمديرية أمن جمارك البطنان بأجهزة التفتش الآلي من أجل تسهيل عمل رجال الجمارك في كافة المنافذ.

وتضم مديرية جمارك البطنان كلا من مديريات الجمارك في مطار الأبرق الدولي وميناء درنة البحري ومطار طبرق الدولي وميناء طبرق التجاري ومنفذ إمساعد البري.

وأوضح الباح أن الدفعة الأولى التي وصلت إلى الميناء التجاري في طبرق سيجري تخصيصها لمطار طبرق الدولي ومنفذ إمساعد البري، منوهًا إلى أن الفنيين سيقومون بعملية التركيب فور وصولهم إلى مدينة طبرق خلال الأيام القادمة.

وأكد الباح أن عمل هذه الأجهزة الخاصة بالجمارك «سيمنع دخول أشياء كثيرة لبلادنا غير مرغوب بها والتي منها المخدرات بأنواعها والأسلحة وكل ما يفسد صحة المواطن ويهدد سلامته».

وطالب مدير مديرية جمارك البطنان العميد سالم الباح في 27 مارس الماضي، رئاسة الأركان العامة للقوات المسلحة الليبية ووزارتي الداخلية والمالية «بوضع حد نهائي» لمنفذ إمساعد البري الذي اعتبر أنه «خارج سيطرة مديرية جمارك البطنان».